عاجل

البث المباشر

واشنطن: لا يوجد جدول زمني للانسحاب من سوريا

المصدر: واشنطن - رويترز

قال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية، الجمعة، إن الولايات المتحدة ليس لديها جدول زمني لسحب قواتها من سوريا لكنها لا تخطط للبقاء إلى أجل غير مسمى، في رسالة قوية مفادها أن القوات الأميركية قد تبقى إلى أن تنتهي المعركة ضد تنظيم "داعش".

وقال مسؤولون بوزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، الجمعة، إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة ما زالت تستعيد أراضي من تنظيم "داعش" في سوريا، بعد قرابة أسبوعين من إعلان واشنطن أنها ستسحب قواتها البالغ قوامها نحو 2000 جندي من سوريا. وقال ترمب في ذلك الحين إن القوات نجحت في مهمتها ولم تعد هناك حاجة لوجودها هناك.

وفاجأ قرار الإدارة الأميركية المسؤولين في واشنطن والحلفاء، وكان سبباً في قرار وزير الدفاع جيمس ماتيس الاستقالة. كما أثار مخاوف من أن يعيد تنظيم "داعش" تجميع صفوفه.

وسعى المسؤول بوزارة الخارجية، في حديث للصحافيين قبل زيارة الوزير مايك بومبيو إلى الشرق الأوسط الأسبوع القادم، إلى تبديد تلك المخاوف على ما يبدو.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه "ليس لدينا جدول زمني لسحب قواتنا من سوريا".

وأضاف: "سيتم بطريقة نواصل فيها نحن وحلفاؤنا وشركاؤنا الضغط على تنظيم داعش في كل مكان ولا نترك أي فراغ للإرهابيين".

وقال المسؤول إن الولايات المتحدة لا تنوي الاحتفاظ بوجود عسكري لأجل غير مسمى في سوريا.

ونقلت "رويترز" عن مسؤولين أميركيين القول، إن الانسحاب قد يستغرق عدة أشهر، مما يمنح القوات المدعومة من الولايات المتحدة الوقت لتوجيه ضربات نهائية للتنظيم المتشدد.

لكن مسؤولا كبيرا بالإدارة يسافر مع جون بولتون، مستشار البيت الأبيض للأمن القومي في جولة إلى الشرق الأوسط، قال إن ترمب تلقى تأكيدات من قادته العسكريين تفيد بأن مهمتهم "يمكن إنجازها في غضون أسابيع".

وقال ترمب يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة ستنسحب من سوريا ببطء "على مدى فترة زمنية"، وإنها ستحمي المقاتلين الأكراد الذين تدعمهم في البلاد حينما تسحب قواتها.

إعلانات