مخيم الهول يفيض بالنازحين.. وتدفق أكثر من 62 ألفاً

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الأمم المتحدة، الجمعة، أن أكثر من 62 ألفاً نزحوا بسبب القتال حول آخر جيب لتنظيم "داعش" في سوريا تدفقوا على مخيم الهول في سوريا وأن 5200 وصلوا في الفترة من الخامس إلى السابع من مارس/آذار، ومن المتوقع توافد المزيد.

وذكر تقرير للمنظمة الدولية أن "مخيم الهول تجاوز طاقته الاستيعابية بكثير إذ يبلغ عدد المقيمين فيه حالياً 62 ألف فرد. أكثر من 90% من الوافدين الجدد من النساء والأطفال. يمثل الأطفال الأغلبية العظمى، 23% دون الثانية عشرة من العمر و12% دون سن الخامسة"، وفق رويترز.

وتستمر عمليات تمشيط منطقة مزارع الباغوز ومحيطها، عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، بانتظار انطلاق معركة الحسم الأخيرة من قبل قوات سوريا الديمقراطية ضد آخر معاقل "داعش".

ومشطت قوات سوريا الديمقراطية الألغام المزروعة بكثافة في المنطقة التي كان يتواجد فيها عناصر التنظيم، ممن كانوا يرفضون الاستسلام لقوات سوريا الديمقراطية والتحالف، واختاروا القتال حتى الموت، وفق المرصد.

وقصفت "قسد" والتحالف الدولي، الخميس، أنفاق وخنادق مَنْ تبقى من "داعش" في الأراضي الزراعية بمنطقة الباغوز.

وتزامن القصف مع تحضيرات لاستقبال دفعات جديدة من المتبقين في أنفاق وخنادق الباغوز.