عاجل

البث المباشر

مسؤول أميركي: قواتنا لن تدافع عن القوات الكردية بسوريا

المصدر: إسطنبول - رويترز

قال مسؤول أميركي إن الولايات المتحدة أبلغت قائد قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد، صباح اليوم الاثنين، أن القوات الأميركية لن تدافع عنها في مواجهة الهجمات التركية في أي مكان.

جاء ذلك قبيل هجوم تركيا المتوقع في شمال شرق سوريا.

موضوع يهمك
?
أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو الاثنين أن بلاده عازمة على "تطهير" سوريا من "الإرهابيين" الذين يهددون أمن...

تشاوش أوغلو: تركيا عازمة على تطهير سوريا من الإرهاب سوريا

وأضاف المسؤول أن القوات الأميركية أخلت موقعين للمراقبة في تل أبيض ورأس العين في شمال شرق سوريا على الحدود مع تركيا.

وأضاف أن باقي القوات الأميركية في المنطقة لا تزال في مواقعها.

وفي وقت سابق، قال البيت الأبيض، إن القوات الأميركية لن تشارك في العملية التركية في شمال سوريا، مؤكداً أن القوات الأميركية في شمال سوريا لن تتمركز بعد اليوم قرب الحدود التركية. وأضاف أن أنقرة ستجتاح شمال سوريا قريباً، مضيفاً: "قلقون على مصير حلفائنا الأكراد".

وقال السكرتير الصحافي للبيت الأبيض، إن القوات المسلحة الأميركية لن تشارك أو تدعم عملية تعتزم تركيا القيام بها في شمال سوريا. وأضاف في بيان بعد اتصال هاتفي بين الرئيسين الأميركي دونالد ترمب والتركي رجب طيب أردوغان، أن القوات الأميركية بعد هزيمة "داعش" لن تكون موجودة بعد الآن "في المنطقة المجاورة".

وقال البيان إن تركيا ستكون الآن مسؤولة عن كل مقاتلي تنظيم "داعش" في المنطقة، الذين اعتقلوا على مدى العامين الماضيين.

عناصر من قوات من سوريا الديمقراطية

وكانت الرئاسة التركية أعلنت، في وقت سابق، أن الرئيس أردوغان أجرى اتصالا هاتفيا مع الرئيس ترمب، اتفقا فيه على اللقاء في واشنطن الشهر المقبل بناء على دعوة من ترمب.

وأوضحت الرئاسة التركية أنه تم بحث "المنطقة الآمنة" المزمعة شرقي الفرات خلال الاتصال الهاتفي.

وبدأت الحملة العسكرية التركية شمال سوريا تلوح في الأفق شرق الفرات وإن كانت هدفا لأنقرة منذ فترة. فتهديدات أنقرة بشن عملية عسكرية تبدو أكثر جدية هذه المرة مع تعزيزات عسكرية بدأت تصل إلى منطقة الحدود.

وأزعجت تهديدات أنقرة القوات الكردية التي ناشدت بدورها جميع الأطراف المعنية في الشأن السوري تحمل مسؤولياتها لمنع تحرك أنقرة، وحذر الأكراد من أن أي عملية عسكرية تركية ستسمح لـ"داعش" بإعادة ترتيب أوراقه في سوريا، مشيرين بالتحديد إلى أن مخيم الهول الذي تقطن به عائلات عناصر داعش يشهد يوميا عمليات قتل وحرق، محذرين من خروج المخيم عن السيطرة في حال وقعت الحرب.

إعلانات

الأكثر قراءة