أنباء عن إصابة جنود أميركيين وفرنسيين في قصف تركي على كوباني

نشر في: آخر تحديث:

أفاد مراسل العربية أن المدفعية التركية أصابت، الجمعة، قاعدة للتحالف في عين العرب "كوباني" السورية، فيما تواردت أنباء حول إصابة جنود أميركيين وفرنسيين.

وكان مسؤول أميركي قد أكد إصابة عدد من الجنود الأميركيين في انفجار قرب موقع للقوات الأميركية بجوار مدينة عين العرب السورية، بينما لم ترد بعد أنباء مؤكدة حول عدد الإصابات.

وذكر مراسل العربية أن مروحية خرجت من القاعدة التي تعرضت للقصف متحدثا عن ترجيحات بأنها تحمل مصابين.

وأضاف أن المعلومات تفيد بأن القاعدة أصيبت بقذيفة مباشرة واحدة على الأقل.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد حذر نظيره التركي من عواقب وخيمة حال إصابة أي من الجنود الأميركيين بأذى وذلك قبل نحو يومين من بدء العملية العسكرية التركية شمال شرق سوريا.

من ناحية أخرى قالت وزارة الخزانة الأميركية إن الرئيس دونالد ترمب وقع قرارا يمنحها سلطة إصدار عقوبات على تركيا.

وقالت الوزارة إن واشنطن بإمكانها شل الاقتصاد التركي تماما إذا اضطرت لذلك.

يأتي هذا بعد أن قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه لن يوقف العملية العسكرية ضد المسلحين الأكراد في شمال سوريا مهما كانت التصريحات الصادرة بشأنها .

وأطلقت تركيا هجومها الجوي والبري بعد أيام من إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، سحب القوات الأميركية من المنطقة القريبة من الحدود المتاخمة للقوات الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة، ما مهد الطريق أمام الهجوم التركي الذي لاقى تنديداً دولياً وعربياً.