عاجل

البث المباشر

منبج في قبضة النظام السوري.. وشرطة روسيا على خط التماس

المصدر: دبي - العربية.نت

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الثلاثاء، أن قوات النظام السوري سيطرت سيطرة كاملة على منبج، فيما أعلنت الشرطة العسكرية الروسية أنها تقوم بدوريات على خط التماس بين الجيش التركي وقوات النظام بشمال سوريا.

كما أفادت مراسلة "العربية" بأن القوات الأميركية انسحبت من قواعدهم الـ3 في منبج.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، أعلن في وقت سابق الثلاثاء، عن سعي بلاده لتفادي حصول أي اشتباك بين القوات التركية وقوات النظام السوري في سوريا.

موضوع يهمك
?
أفاد إعلام النظام السوري، الثلاثاء، أن القوات التركية حرقت منازل مواطنين بعد سرقتها في قرى تل تمر ورأس العين.جاء ذلك...

بعد سرقتها.. قوات تركية تحرق منازل المواطنين في سوريا بعد سرقتها.. قوات تركية تحرق منازل المواطنين في سوريا سوريا

وقال بوغدانوف للصحافيين، بحسب ما نقلت وسائل إعلام روسية: "نأمل في ألا تحدث هناك أي اشتباكات.. على العكس، تجري اتصالات من أجل وضع طرق لمعالجة القضية وفقاً لأحكام ومبادئ القانون الدولي، وأخذاً في الاعتبار المصالح المشروعة لكافة الأطراف المعنية".

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع التركية، مقتل جندي تركي وإصابة 8 بعد هجوم بالمورتر شنته قوات كردية من منبج السورية، مضيفة أنه أمكن "تحييد" 15 مقاتلا كرديا على الأقل ردا على ذلك.

كذلك ذكرت قنوات إعلام النظام السوري الرسمية، أن وحدات من الجيش السوري انتشرت في مدينة منبج بالشمال، بالتزامن مع استمرار انسحاب قوات التحالف من المدينة. وأذاع التلفزيون لقطات لمجموعات قال إنهم من سكان منبج يحتفلون بقدوم القوات النظامية.

بدء معركة منبج

وأمس الاثنين، أعلنت الفصائل السورية الموالية لتركيا، أنها بدأت معركة منبج في سوريا. وقالت في بيان على صفحتها على تليغرام، إنها "انطلقت لفتح محور جديد بهدف تحرير مدينة منبج ومحيطها من قوات سوريا الديمقراطية ضمن العملية العسكرية التركية" في شمال سوريا، التي انطلقت الأربعاء الماضي.

موقع مدينة منبج موقع مدينة منبج

أما منبج فتقع على بعد ثلاثين كيلومتراً من الحدود التركية. وسبق أن انتشرت وحدات من النظام في كانون الأول/ديسمبر على تخومها بناء على طلب كردي أيضاً لردع هجوم لوحت تركيا بشنه آنذاك، إلا أن وجودها كان "رمزياً"، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

لا خلاف مع روسيا

يذكر أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، كان أعلن في وقت سابق الاثنين، أن القوات التركية والفصائل المسلحة الموالية لها ستدخل منبج وكوباني دون مشاكل، وذلك مع اقتراب قوات النظام السوري نحو بلدات في الشمال السوري، في ظل تأكيد الأكراد على عقد اتفاق مع النظام يقضي بدخوله منبج وعين العرب (كوباني).

وردا على سؤال بشأن انتشار قوات النظام السوري على الحدود، قال أردوغان إنه "لا يعتقد أنه ستكون هناك مشاكل في كوباني وإن بوتين أبدى نهجا إيجابيا". وأضاف" "لا خلاف مع روسيا بشأن منبج السورية". وعن الاتفاقيات التي عقدت بين الأكراد ودمشق، قال: "هناك الكثير من الشائعات، ويبدو أنه لن تحدث مشكلة في عين العرب (كوباني)".

كلمات دالّة

#منبج

إعلانات