قيادي كردي يحذر من استخدام أردوغان أسلحة محظورة

نشر في: آخر تحديث:

حذر القيادي الكردي البارز، آلدار خليل، من مخاوف استخدام الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أسلحة محظورة.

وقال القيادي على "تويتر" إن أردوغان يتجه بعد فشله أمام "المقاومة" الكردية إلى استخدام الأسلحة المحرمة دوليا.

وناشد القيادي "كافة المؤسسات والجهات الحقوقية والإنسانية العالمية التحرك بشكل عاجل لإنقاذ المدنيين المعرضين لحملة "إبادة" على يد أردوغان في رأس العين".

هذا ونشب حريق في شمال شرق سوريا، الأربعاء، من جراء هجوم تركي في بلدة رأس العين. وبدت في مقطع فيديو أعمدة دخان أسود كثيف تتصاعد من موقع الحريق.

وشهدت بلدة رأس العين خلال الأيام الماضية معارك عنيفة بين قوات الجيش التركي والفصائل الموالية لها والتي هاجمت مناطق الأكراد في شمال شرق سوريا، وبين وحدات جيش الدفاع الكردي.

هذا وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، بقصف مدفعي تركي مكثف على مدينة رأس العين، وسط هجوم تنفذه برفقة الفصائل الموالية لها على المدينة.

وفي التفاصيل، أشار المرصد إلى أن اشتباكات عنيفة تدور بين القوات التركية وبين قوات سوريا الديمقراطية من جهة معبر رأس العين والمنطقة الصناعية، وذلك في إطار الهجوم المعاكس الذي بدأه الأخيرة مساء الاثنين، حيث علم المرصد أن "قسد" تمكنت خلال هجومها المضاد من استعادة السيطرة على كامل مدينة رأس العين، ليقتصر وجود القوات التركية على منطقة معبر رأس العين، إضافة إلى أنها استعادت السيطرة على بلدة تل حلف بمحيط رأس العين، وخلفت الاشتباكات قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.