مقتل جندي تركي في انفجار قنبلة شمال شرقي سوريا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت تركيا أن أحد جنودها قُتل إثر انفجار قنبلة زرعت على جانب طريق بشمال شرق سوريا.

وبمقتل الجندي، ترتفع حصيلة قتلى الجيش التركي منذ بدء توغله في المناطق الخاضعة لسيطرة الأكراد في سوريا في 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إلى 14 قتيلا.

ونقلا عن وزارة الدفاع التركية، قالت وكالة أنباء "الأناضول" الحكومية التركية، الإثنين، إن جنديا قتل جراء انفجار عبوة ناسفة يدوية الصنع.

ويستهدف التوغل التركي في سوريا طرد المقاتلين الأكراد السوريين بعيدا عن حدود تركيا التي تعتبرهم إرهابيين. ولكن نفس المقاتلين كانوا محور القوة التي دعمتها الولايات المتحدة لمحاربة تنظيم داعش.

ووافقت تركيا على وقف لإطلاق النار جرى بوساطة روسيا، وينص على انسحاب المقاتلين الأكراد لمسافة 30 كيلومترا بعيدا عن الحدود. ومع ذلك، يتبادل الجانبان الاتهامات بخرق وقف إطلاق النار.