عاجل

البث المباشر

"قسد" تفرج عن عشرات المشتبه بانتمائهم لداعش

المصدر: القامشلي – فرانس برس

أفرجت قوات سوريا الديمقراطية عن 30 شخصاً يشتبه بانتمائهم لتنظيم داعش بعد الحصول على ضمانات من زعماء العشائر، بحسب ما ذكر متحدث اليوم الثلاثاء.

وتحتجز القوات التي يقودها الأكراد آلاف المشتبه بأنهم من مقاتلي التنظيم المتطرف. ومعظم المعتقلين هم من السوريين والعراقيين، إضافة إلى آلاف الأجانب.

وأوضح المتحدث باسم دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية الكردية كمال عاكف لوكالة "فرانس برس" في مدينة القامشلي، أن هناك قائمة تضم 300 شخص تم تقديمها إلى قوات سوريا الديمقراطية والإدارة الذاتية.

وأضاف: "يتم إطلاق سراح البعض بضمانات من قبل رؤساء العشائر".

موضوع يهمك
?
في زيارة مفاجئة، توجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، إلى سوريا والتقى رئيس النظام السوري بشار الأسد، بحسب ما...

أول زيارة منذ 9 سنوات.. بوتين في دمشق أول زيارة منذ 9 سنوات.. بوتين في دمشق سوريا

وأوضح أنه "تم إطلاق سراح أكثر من 30 شخصاً، وفي الأيام المقبلة سيتم إطلاق سراح البعض على دفعات، وهم من دير الزور (شرق) والرقة (شمال)" مضيفاً: "لم تتم محاكمتهم وهم فقط خضعوا لتحقيقات".

وأوضح أن المفرج عنهم "هم ممن لم تتلطخ أيديهم بدماء أهل المنطقة ولم تثبت عليهم جرائم"، موضحاً أنهم " انتسبوا للتنظيم بسبب الظروف المعيشية أو لإجبارهم من قبل داعش".

وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية بدعم جوي من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في آذار/مارس 2019 من طرد التنظيم من آخر المناطق التي يسيطر عليها شرق سوريا.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، تم الإفراج عن 300 سوري بعد تدخل رؤساء العشائر بما في ذلك في الرقة، بحسب السلطات الكردية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن هذه ليست المرة الأولى التي يُفرج فيها عن معتقلين من التنظيم، ولكن العدد كان كبيراً هذه المرة.

وذكر الأكراد كذلك أنهم يفرجون عن مئات النساء والأطفال المشتبه بارتباطهم بالتنظيم المتطرف من مخيمات مكتظة مخصصة للنازحين.

إعلانات

الأكثر قراءة