عاجل

البث المباشر

معقل آل الأسد لم يذرف دموعه على قاسم سليماني

المصدر: العربية.نت – عهد فاضل

تقدّم مركز تعليم اللغة الفارسية، في محافظة اللاذقية السورية، باعتذار، عن التأخير بتعليم اللغة الفارسية، بسبب انشغاله بما سمّاها "مراسم" مقتل "القائد الحاج قاسم سليماني".

وبحسب نص الاعتذار الذي نشره مركز تعليم الفارسية باللاذقية، على حسابه الفيسبوكي، فإن ما سمّاه "التأخر" عن إعلان دورة جديدة للغة الفارسية، كانت مدته أسبوعا كاملا، هي الفترة التي تقاطر بها بعض مسؤولي النظام السوري، لتقديم العزاء بمقتل سليماني، وكان منهم عمار الأسد، البرلماني وابن عم رئيس النظام السوري، بشار الأسد.

وأعلن المركز المذكور، عن دورة جديدة في تعليم اللغة الفارسية، السبت، تقام داخل المركز الثقافي الإيراني في المحافظة. وعلمت "العربية.نت" أن تعليم الفارسية في اللاذقية، يبدأ من سن 12 عاماً.

وتحدث حسين حسني، والذي يشغل منصب الملحق الثقافي الإيراني في اللاذقية، عن ما سمّاه "الشعوب التي تتحدث اللغة الفارسية" منوّهاً "بأهمية تعلّمها لما تذخر به هذه اللغة من شعراء" بحسب قوله.

وتحوّل المركز الثقافي الإيراني في اللاذقية، إلى منصة عزاء بقاسم سليماني، والذي أعلن عن مصرعه في الثالث من الجاري، هو وأبو مهدي المهندس، وضباط إيرانيون، بقصف أميركي في منطقة مطار بغداد الدولي.

موضوع يهمك
?
من المقرر أن تجتمع ملكة بريطانيا مع حفيدها الأمير هاري وزوجته ميغان، بعد أن أثار الزوجان أزمة في العائلة المالكة...

ملكة بريطانيا ترأس محادثات أزمة مع هاري وميغان ملكة بريطانيا ترأس محادثات أزمة مع هاري وميغان الأخيرة
اللاذقية لم تبك حليف الأسد

وتقاطر عدد من مسؤولي النظام السوري في معقله، في اللاذقية، لتقديم العزاء بسليماني، كمحافظ اللاذقية ومسؤولين بعثيين وضباط أمنيين.

وفق ما طالعته "العربية.نت" منذ الإعلان عن مقتل سليماني، فإن غالبية الحسابات الإخبارية الفيسبوكية التي تحرر من المحافظة وتتحدث باسمها، لم تمنح مقتل سليماني الاهتمام الذي منحه النظام. ولفت في هذا السياق، وجود انخفاض ملحوظ بعدد الأخبار المتعلقة بمقتله، في تلك الحسابات الإخبارية، فضلاً من اقتصار منشورات التعزية، على عدد محدود، يكاد لا يلحَظ.

وكانت محافظة اللاذقية قد شهدت، عام 2017، توتراً "دينياً" كبيراً عندما قام أحد الأساتذة الجامعيين الموالين لنظام الأسد، بإطلاق آراء وصفت بالنارية بحق ما سمّاها "حركة الارتداد والتشيّع" داخل المذهب العلوي.

وقال الدكتور أحمد أديب أحمد، والذي يعمل أستاذاً في جامعة (تشرين) الحكومية، ويعرّف نفسه بـ"الباحث الديني العلوي" إن "أعظم مصيبة" ضربت أبناء الطائفة العلوية، كما قال، هي ركونهم إلى ما وصفه بـ"أعداء الحق من المرتدين الشيعة" متحدثاً عن "مخطط شيطاني رهيب لتغيير النهج العلوي النصيري"، بحد تعبيره الذي أكد فيه أن "المرتدّين المتشيعين" قد أعلنوا عن هذا المشروع، مستعملا تعبير "المد الشيعي المتزايد".

عمار الأسد معزيا بسليماني عمار الأسد معزيا بسليماني

وبحسب كتاب (لقاءات وحوارات) مع المؤلف المذكور والذي لا يزال منشورا ومتاحاً في موقع المجمع العلوي السوري https://alawis.net/ فإن ما سماها "فضيحة التشيّع" أظهرت أن الهدف "ليس الإصلاح" كما قال، وإنما "صهر" العلويين الذين تساءل عنهم المؤلف بقوله: هل حقاً سينصر المتشيّعون قضايا العلويين؟

والدكتور أحمد الذي يصب هجومه، أيضاً، على (جمعية المرتضى) ويصفها بالفاسدة وتعتبر كياناً إيرانياً خالصاً، وسبق وأسسها في ثمانينيات القرن الماضي، جميل الأسد، عمّ رئيس النظام السوري، بحسب ما طالعته "العربية.نت" في كتابه ومختلف مقالاته، لا يحدد زمناً لما يسمّيه "الارتداد والتشيع" داخل الطائفة العلوية، بل يكتفي بشن هجوم، هو الأعنف، على الإطلاق، من شخصية موالية لنظام الأسد وتنحدر من طائفته وتعمل في إحدى مؤسساته، بحق "التشيع" داخل العلويين، إلا أنه يشير في هذا الصدد إلى انتشار "الحسينيات بشكل جامعات ومدارس" الأمر الذي كثيرا ما تتحدث عنه، مصادر وأدبيات المعارضة السورية.

إلى ذلك، فقد أكد مركز تعليم اللغة الفارسية في اللاذقية والتابع لما يعرف بالمستشارية الثقافية الإيرانية في سوريا، أنه تم تعديل مناهج دورات تعليم اللغة الفارسية، من خلال عرض أفلام إيرانية وإدخال مقاطع صوتية ومحادثات في مناهج التدريس.

أجواء مركز تعليم الفارسية في اللاذقية أجواء مركز تعليم الفارسية في اللاذقية
محافظ اللاذقية ابراهيم السالم محافظ اللاذقية ابراهيم السالم
الدكتور أحمد أديب أحمد الدكتور أحمد أديب أحمد

إعلانات

الأكثر قراءة