عاجل

البث المباشر

الأكراد شمال سوريا.. مسؤول يؤكد "حل الأزمة بعيد"

المصدر: العربية.نت ـ جوان سوز

تشهد المناطق ذات الغالبية الكردية شمال وشمال شرقي سوريا والتي تخضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية الكثير من التوّترات مع دخول الاحتجاجات الشعبية التي اندلعت في البلاد منتصف آذار/مارس 2011، عامها العاشر.

وبينما تسعى تركيا للتمدد في تلك المناطق تحاول "الإدارة الذاتية" لشمال سوريا وشرقها الوصول لحلّ سياسي مع حكومة رئيس النظام السوري بشار الأسد يضمن حقوق كلّ المكوّنات السورية في مناطقها كالعرب والأكراد والأرمن والسريان وغيرهم وكذلك يضمن خصوصية قوات سوريا الديمقراطية.

وقال أنور مسلم، الرئيس المشترك لحزب "الاتحاد الديمقراطي"، الّذي يعد واحداً من أبرز مؤسسي "الإدارة الذاتية" إن "حزبنا شارك بشكلٍ فعّال في تأسيس هذه الإدارة عام 2014 ولكن هناك أحزاب كردية وعربية أخرى تشارك باتخاذ القرارات من خلال المجالس الإدارية وتشارك فيها كلّ المكوّنات بشكلٍ توافقي".

موضوع يهمك
?
في ظل تفشي فيروس كورونا وتمدده حول العالم، يشكل أي تطور طبي لمكافحته، بارقة أمل لملايين الناس. ففي خبر سار للعالم أجمع،...

فسحة أمل.. أول جرعة تجريبية للقاح كورونا تبصر النور فسحة أمل.. أول جرعة تجريبية للقاح كورونا تبصر النور فيروس كورونا
"لدينا علاقات أيضاً مع أطراف دولية"

كما شدد مسلم الّذي اُنتخب مؤخراً رئيساً مشتركاً للحزب في مؤتمره الثامن في مقابلة مع "العربية.نت" على "ضرورة مشاركة كلّ الأطراف في الإدارة الذاتية". وأضاف أن "الاختلافات الفكرية والثقافية ضمن هذه الإدارة تغني مجتمعنا".

ونفى الاتهامات الموجهة لحزبه بارتباطه بحزب "العمال الكُردستاني"، قائلا في هذا الصدد إن "حزب الاتحاد الديمقراطي هو حزب سوري يعمل ضمن الجغرافية السورية ولا يشكل جناحاً لأي حزبٍ آخر"، مضيفاً "أننا على علاقة مع مختلف الأحزاب الكُردستانية".

إلى ذلك، قال "لدينا علاقات أيضاً مع أطراف دولية مهتّمة بالشأن السوري وهي تعتمد على مبدأ أساسي وهو المحافظة على مصالح المكونات السورية، ولنا علاقات مع كلّ من واشنطن وموسكو لتأثيرهما في الشأن السوري".

أنور مسلم، الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي أنور مسلم، الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي
مباحثات مع دمشق

كما كشف الرئيس المشترك لحزب "الاتحاد الديمقراطي" عن مجريات مباحثات "الإدارة الذاتية" مع حكومة نظام الأسد، قائلاً "حزبنا يشارك في المباحثات مع دمشق ونرى أن مختلف القضايا في البلاد يجب أن تُحلّ بمشاركة السوريين، لذلك نرفض اللجوء للخيارات العسكرية ونؤمن أن الحلول السلمّية والديمقراطية هي السبيل الوحيد لحل الأزمة الحالية".

و أعرب عن أسفه لعدم وجود استجابة من قبل النظام السوري بالرغم من مرور 9 سنوات على الأزمة، معتبراً أن "أن بعض الأطراف السورية ما تزال بعيدة عن الحلول ولم تستخرج دروساً من سنوات الصراع الطويلة".

ورأى أن "الأزمة الحالية لا تحلّ عن طريق استخدام العنف"، مضيفاً أن "السوريين ضحّوا بأغلى ما لديهم خلال السنوات التسع الماضية ونحن بحاجة لنظامٍ ديمقراطي يضمن حقوق جميع السوريين بمن فيهم الشعب الكردي".

عنصر من قوات سوريا الديمقراطية إلى جانب آلية أميركية شمال سوريا(فرانس برس) عنصر من قوات سوريا الديمقراطية إلى جانب آلية أميركية شمال سوريا(فرانس برس)
الحل بعيد

إلى ذلك، لفت إلى أن "الحل السياسي في سوريا لا يزال بعيداً نتيجة الصراعات الدولية والإقليمية في البلاد وكذلك نتيجة مماطلة بعض الأطراف بإدارة هذه الأزمة، لذلك الحلّ في سوريا مرتبط بالوضع المتأزم في الشرق الأوسط ويبدو واضحاً أن الأوضاع خلال البلاد لن تستقر في مدّة قصيرة".

يذكر أن الأكراد تمكنوا من خلال "وحدات حماية الشعب" من فرض سيطرتهم على عموم المدن السورية ذات الغالبية الكردية منتصف العام 2012 ومن ثم أعلنوا عن تشكيل إدارةٍ ذاتية قبل أن يتلقوا دعماً عسكرياً ولوجستياً من التحالف الدولي الّذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" في غضون معركتهم ضد التنظيم المتطرّف في مدينة كوباني (عين العرب) والّتي استمرت لأشهر بين عامي 2014 و2015.

من عفرين(فرانس برس) من عفرين(فرانس برس)

وفي تشرين الأول/أكتوبر من العام 2015 أعلن الأكراد عن تشكيل قوات سوريا الديمقراطية، وذلك بالتعاون مع جماعاتٍ عسكرية محلية شمال شرقي البلاد وغربه. حاربت هذه القوات ضد "داعش" وعلى إثر ذلك فقدت أكثر من 11 ألفاً من مقاتليها إلى جانب اصابة نحو أكثر من 20 ألفا آخرين.

كذلك فقدت قوات سوريا الديمقراطية سيطرتها على ثلاث مناطق رئيسية بعد هجومين تركيين على مدن عفرين وتل أبيض ورأس العين. وكان الهجوم الأول بداية العام 2018، بينما الثاني، فكان في الربع الأخير من العام الماضي.

كلمات دالّة

#أنور_مسلم, #سوريا

إعلانات