عاجل

البث المباشر

"النصرة" تعلق فتح معبر مع النظام في إدلب بسبب المظاهرات

المصدر: دبي - العربية.نت

بعدما قررت هيئة تحرير الشام "جبهة النصرة سابقا"، قبل أيام، إعادة فتح معبر في إدلب مع النظام السوري، خرجت تظاهرات، الجمعة، في المحافظة تحتج وتندد.

موضوع يهمك
?
في تطور جديد، أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، السبت، بأنه يجري التحضير لافتتاح معبر تجاري بين هيئة تحرير الشام...

"جبهة النصرة" تفتح خطاً للتجارة مع النظام في إدلب "جبهة النصرة" تفتح خطاً للتجارة مع النظام في إدلب سوريا

فقد أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن مظاهرات حاشدة خرجت في مدن وبلدات وقرى عدة بمحافظتي إدلب وحلب ضد ممارسات الهيئة، وعبر المتظاهرون عن رفضهم لافتتاح أي معبر مع قوات النظام بالمنطقة.

يذكر أن الهيئة فتحت الخميس معبرا مع المناطق التابعة للنظام في بلدة مزناز في ريف غرب حلب قرب الحدود مع إدلب، بحسب المرصد، آملة بفرض رسوم على عبور السيارات، لكنها اضطرت إلى التراجع عن قرارها الجمعة تحت الضغط الشعبي.

وأعلنت في بيان "تقرر تعليق قرار فتح المعبر الجديد والذي جاء بعد مطالبات ونداءات من طوائف مختلفة من المزارعين والعمال وأصحاب المعامل والمداجن والتجار، وتحقيقا للمصلحة العامة للشمال المحرر".

قوات النظام في سوريا قوات النظام في سوريا

فيما أفادت المعلومات بأن قرار التعليق جاء بعدما المئات إلى الشوارع عبر مناطق إدلب وحلب الخاضعة لسيطرة الفصائل المعارضة رافعين أعلام المعارضة ومرددين شعارات معادية لهيئة تحرير الشام.

وتخيم هدنة على محافظة إدلب دخلت حيز التنفيذ في السادس من آذار/مارس بموجب اتفاق بين أنقرة وموسكو، ما أدى إلى وقف هجوم واسع لقوات النظام ضد مناطق تسيطر عليها هيئة تحرير الشام (النصرة سابقاً)، وتنتشر فيها نقاط مراقبة تركية في محافظة إدلب إضافة إلى مناطق في محافظات حلب وحماة واللاذقية.

إعلانات