عاجل

البث المباشر

سوريا.. صور تظهر هدم تركيا لمنازل المدنيين في ريف الحسكة

المصدر: دبي – العربية.نت

أظهرت صور، التقطتها مؤسسة "إيزدينا"، قيام الجيش التركي بجرف وهدم العديد من منازل المدنيين والاستيلاء على أراضيهم في شمال شرق سوريا بهدف تحويلها إلى قاعدة عسكرية.

وقارن فريق "إزدينا" بين الصور الحالية والصور الملتقطة سابقاً بالأقمار الصناعية لمنازل المدنيين في قرية الداودية غربي بلدة أبو راسين بريف رأس العين الشرقي في الحسكة.

موضوع يهمك
?
يوماً بعد يوم، تنكشف أفعال الميليشيات المسلحة الموالية لتركيا في سوريا، خصوصا مع تزايد فظائعهم التي يرتكبونها بحق السكان...

خفايا خطف فصائل تركيا فتيات في عفرين.. قريب يكشف خفايا خطف فصائل تركيا فتيات في عفرين.. قريب يكشف سوريا

وذكر موقع المؤسسة أنه "تم البدء بإنشاء قاعدة عسكرية للقوات التركية المتواجدة في المنطقة، حيث تم منع عودة المدنيين إلى منازلهم وتوجيه تهم إليهم بأنهم موالون لقوات سوريا الديمقراطية لأنهم من المكون الكردي".

والتقى فريق مؤسسة "إيزدينا" عددا من سكان القرية الذين أكدوا أن القوات التركية منعتهم قبل نحو شهرين من دفن أحد الأشخاص المتوفين من سكان القرية في مسقط رأسه بحجة أنها منطقة عسكرية.

وتضم قرية الداودية نحو 200 منزل، ويعمل أغلب سكانها في مشاريع زراعية. وتبلغ المساحة العقارية للقرية نحو 14 ألف دونم زراعي. وكانت القوات التركية منعت أهالي القرية من جني محصولهم الزراعي من القمح والشعير، حسب الموقع.

وأكد فريق رصد "إيزدينا" أن "30 منزلاً في القرية تعرض للهدم من قبل القوات التركية إضافة إلى جرف أراضي تعود لـ10 عائلات"، مؤكداً أنه "تم توثيق أسماء المتضررين بالأسماء".

وأشارت المؤسسة إلى "أن القوات التركية هدمت العديد من المنازل وجرفت مساحات واسعة من الأراضي الزراعية وقامت بإنشاء ساتر ترابي كبير في محيط القاعدة التي تم البدء بإنشائها في جهة الشمالية الشرقية من القرية حيث وضعت فيها أبراج مراقبة ورادارات ومركز إطلاق طائرات مسيرة ومعدات عسكرية أخرى".

وعمدت تركيا إلى إنشاء عدة قواعد عسكرية في ريفي رأس العين وتل أبيض بعد سيطرتها على المنطقة.

يذكر أن تركيا وفصائل المعارضة السورية المسلحة الموالية لها سيطرت على مدينتي تل أبيض ورأس العين وأجزاء من ريفهما بعد عملية عسكرية شنتها في المنطقة باسم "نبع السلام" في التاسع من شهر تشرين الأول/أكتوبر 2019.

إعلانات