عاجل

البث المباشر

"قيصر" بعد ساعات.. والأسد يفرق المظاهرات بـ"البعثيين"

المصدر: دبي - العربية.نت

بينما غدا قانون قيصر الأميركي قاب قوسين أو أدنى من التنفيذ المقرر له يوم 17 حزيران/يونيو، يحاول النظام في سوريا تدارك التداعيات جاهداً، حيث بدأ بإنهاء التمرّد الميداني عليه الذي مازال مستمرا منذ أيام في مناطق كثيرة من البلاد أبرزها السويداء.

موضوع يهمك
?
خرج العشرات من أهالي قرية مجدل شمس المحتلة جنوب سوريا في مظاهرة، أمس، تضامنا مع المدن الثائرة في سوريا ودعما للحراك في...

لأول مرة.. الجولان يتضامن مع السويداء ويطالب برحيل الأسد لأول مرة.. الجولان يتضامن مع السويداء ويطالب برحيل الأسد سوريا

فقد هاجم عدد من العناصر التابعة لحزب البعث مدعومين بقوات من الأمن وحفظ النظام، متظاهرين خرجوا في المحافظة ذات الغالبية الكردية القابعة جنوب البلاد، طالبوا برحيل بشار الأسد، كما جرى اعتقال عدد منهم.

ونقلت صفحة "السويداء 24" الناشطة على "فيسبوك"، الاثنين، مقطع فيديو وصوراً، قالت إنها توثق لحظة هجوم عناصر مما تعرف باسم "كتائب البعث" الموالية للنظام على المتظاهرين السلميين.

رسالة من الأسد!

وجاءت هذه التحركات متزامنة مع رسالة وجهها الأسد إلى "البعثيين" المرشحين لخوض انتخابات مجلس الشعب، الشهر المقبل، قُوبلت بانتقاد منهم، في سابقة هي الأولى من نوعها داخل الحزب، حيث عدّ الأسد ما سماها "تجربة الاستئناس"، التي يخوضها الحزب لاختيار المرشحين للمرة الأولى، "دليلاً دامغاً على ديناميكية البعث، وتطوره".

حزب البعث يقمع مظاهرة مناوئة للسلطة في #السويداء، والأجهزة الأمنية تعتقل 9 متظاهرين وسط ضرب مبرح.! موجز أخبار...

Posted by ‎السويداء 24‎ on Tuesday, June 16, 2020

وكانت قوات أمن النظام السوري قد اعتقلت، الاثنين، عدداً من المتظاهرين في المدينة كانوا تظاهروا بسبب تدهور الأوضاع المعيشية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن أنصار النظام هاجموا المحتجين في السويداء "بأغراض ثقيلة"، ما أصاب العديد منهم بجروح. وأضاف أن قوات أمن النظام اعتقلت أكثر من 10 أشخاص، مؤكداً أن الاعتقالات أدت إلى احتجاج آخر دعا فيه المتظاهرون للإفراج عن المعتقلين. ودعا بعض المحتجين أيضا للإطاحة ببشار الأسد.

يشار إلى أن قانون قيصر الأميركي يدخل حيز التنفيذ غداً الأربعاء، موجّها ضربة قوية للنظام وحلفائه.

من السويداء (فرانس برس) من السويداء (فرانس برس)

إلى ذلك، فإنه من المتوقع أن تزيد العقوبات المعروفة باسم "قانون حماية المدنيين السوريين الأميركي" من تفاقم الوضع الاقتصادي المتدهور بالفعل في سوريا، حيث يعيش أكثر من 80% تحت خط الفقر.

إعلانات

الأكثر قراءة