قتيلان من الفصائل الموالية لتركيا في اشتباكاتها مع "قسد"

نشر في: آخر تحديث:

قتل عنصران وجرح آخران من الفصائل السورية الموالية لتركيا، مساء اليوم الأحد، جراء الاشتباكات مع قوات سوريا الديمقراطية، على محاور تل تمر في ريف القامشلي، حسب ما نقله المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وفي وقت سابق اليوم، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، قصفا صاروخيا نفذته القوات التركية على مواقع لقوات النظام في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما قصفت الفصائل أماكن خاضعة لسيطرة قوات النظام هناك، ولا معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

وتجدد القصف الصاروخي من قِبل قوات النظام على مناطق في البارة وكنصفرة والموزرة في "جبل الزاوية" بريف إدلب الجنوبي، على صعيد متصل، استهدفت قوات النظام بصاروخ موجه سيارة مدنية في قرية تديل الواقعة في الريف الغربي لحلب، ما أدى لاحتراقها بشكل كامل، دون معلومات عن وقوع خسائر بشرية.

وأشار المرصد السوري صباح اليوم، إلى أن طائرات الاستطلاع الروسية تواصل تحليقها في أجواء محافظة إدلب، ضمن منطقة بوتين – أردوغان، وسط خروقات مستمرة لوقف إطلاق النار المطبق هناك، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تجدد القصف البري من قبل قوات النظام على مناطق في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، بالإضافة لقصف مماثل على محاور ضمن جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.