عاجل

البث المباشر

الكونغرس الأميركي يساند كييف ويعاقب موسكو

المصدر: واشنطن – فرانس برس

تبنى الكونغرس الأميركي الثلاثاء بعد أسابيع من المشاورات، خطة مساعدة لأوكرانيا تشتمل على عقوبات بحق روسيا ردا على ضم شبه جزيرة القرم.

خطة المساعدة، التي حظيت بموافقة أغلبية مجلس النواب الأميركي، تشمل ضمانات قروض لكييف تصل إلى مليار دولار.

هذا ويتطلب القانون الذي تبناه مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي موافقة الرئيس باراك أوباما، الذي رحب بدوره بتبني الخطة التي ستوفر لأوكرانيا السبل الأساسية لاستعادة الاستقرار الاقتصادي وعودة النمو والازدهار.

وفي بيان أصدره البيت الأبيض، أضاف المتحدث جاي كارني أن الإدارة "تدعم العقوبات المحددة الهدف التي نص عليها القانون والتي تستهدف الأفراد والكيانات المسؤولة عن أعمال العنف بحق الشعب الأوكراني أو التي تقوض سلام أوكرانيا واستقرارها وسيادتها ووحدة أراضيها".

وإضافة الى تشديد العقوبات، تشمل الرزمة 150 مليون دولار من أجل المساعدة في إرساء الديموقراطية وتعزيز التعاون على الصعيد الأمني لتمثل أول إجراء ملموس للنواب الأميركيين حيال السلطات الانتقالية في كييف.

ولم يكن ثمة شك في تأييد الكونغرس الأميركي لسياسة دعم الحكومة الانتقالية الأوكرانية وفرض عقوبات على روسيا من جانب الرئيس أوباما، لكن المناقشات البرلمانية توقفت حين حاول البيت الأبيض والنواب الديموقراطيون الجمع بين مشروع القانون هذا ومشروع آخر حول إصلاح صندوق النقد الدولي، وبعد أسابيع عدة من التعثر، تمت تلبية مطلب النواب الجمهوريين بالتخلي عن مشروع إصلاح صندوق النقد.


إعلانات

الأكثر قراءة