عاجل

البث المباشر

مسؤول أوكراني يطالب الغرب بتعزيز العقوبات على روسيا

المصدر: برلين - رويترز

حث أندريه ديشيتسيا القائم بأعمال وزير الخارجية الأوكراني في مقابلة مع صحيفة "دي فيلت" الألمانية، الغرب على فرض عقوبات أكثر صرامة ضد روسيا التي تشن "حربا خفية" في شرق أوكرانيا.

وفرضت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عدة مجموعات من العقوبات على روس وبعض الشركات الروسية، واتهمت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بإثارة حركات تمرد في شرق أوكرانيا وهو ما نفاه الأخير.

وقال ديشيتسيا، في نسخة مسبقة من المقابلة التي ستنشر اليوم السبت، إنه "يجب أن يفرض الغرب عقوبات أكثر صرامة تضرب قطاعات اقتصادية بعينها مثل البنوك وتستهدف صناع القرار في روسيا"، مشيرا إلى أنها "عقوبات وقائية قبل أن تتسبب روسيا في مزيد من الضرر".

وذكر ديشيتسيا أن السياسيين الألمان يجب أن يدركوا "أن روسيا لن تتوقف عند لوهانسك ودونيتسك" وأضاف أنهم إذا أرادوا ألا يتحملوا مسؤولية زعزعة استقرار المنطقة، فإنه ينبغي على الحكومة الألمانية أن تكون أكثر صرامة مع روسيا".

وذكر أن بوتين لا يعتزم غزو أوكرانيا "صراحة" لأنه يخشى التبعات مثل فرض المزيد من العقوبات، وأن الكرملين يرسل "إرهابيين لإثارة الاضطرابات وجعل الجزء الشرقي من البلاد تحت سيطرته".

وأشار إلى أن معظم الأسلحة التي يستخدمها الانفصاليون تأتي من روسيا مثل بنادقهم الآلية، التي قال إنها من مخازن الجيش الروسي ولا يستخدمها سوى جيش روسيا، ولا يمكن الحصول عليها من أي مكان آخر.

وأعرب ديشيتسيا عن خشيته من منع أوكرانيين في بعض المناطق بشرق البلاد من التصويت في انتخابات الرئاسة المقررة يوم 25 مايو، لأنهم سيتعرضون للترويع من "إرهابيين" وسيخشون الانتقام.

اشتباكات في شرق أوكرانيا

وإلى ذلك، أفاد مراسل "العربية" في آسيا الوسطى والقوقاز، د.باسل الحاج جاسم، بنشوب اشتباكات عنيفة صباح اليوم السبت في سفليانسك شرق أوكرانيا، شاركت فيها مروحيات.

وقال إن كييف اعتبرت الانفصاليين في دونيتسك ولوغانسك، اللتين أعلنتا تحولهما إلى جمهوريتين مستقلتين، بمثابة إرهابيين.

وأشار إلى اتخاذ إجراءات أمنية مشددة في عاصمة جمهورية القرم وسط تواجد كثيف لناقلات الجند، تحسبا لاحتجاجات يقوم بها تتار القرم غدا الأحد في الذكرى السبعين لتهجيرهم إلى آسيا الوسطى على يد الزعيم الروسي الراحل جوزيف ستالين، فضلا عن وقوع اعتقالات بين صفوف أبرز ناشطي تتار القرم.

إعلانات