عاجل

البث المباشر

اتفاق روسي أوكراني أوروبي على مخرج مؤقت لأزمة الغاز

المصدر: بروكسل - فرانس برس

توصلت أوكرانيا وروسيا والاتحاد الأوروبي، مساء أمس في بروكسل، إلى مخرج مؤقت للخلاف حول تسليم الغاز الروسي، يضمن إمدادات كييف وأوروبا قبل فصل الشتاء.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية، جوزيه مانويل باروزو، في مؤتمر صحافي، إن الاتفاق جاء ثمرة لـ"روح المسؤولية السياسية ومنطق التعاون والحس الاقتصادي السليم"، مضيفاً أن "هذه اللحظة مهمة لأمننا في مجال الطاقة".

كذلك أكد باروزو أنه "ليس هناك أي سبب ليشعر الناس بالبرد هذا الشتاء في أوروبا"، التي يمر الجزء الأكبر من وارداتها من الغاز الروسي عبر أوكرانيا.
وأعرب باروزو عن "الأمل في أن يعزز هذا الاتفاق الثقة بين أوكرانيا وروسيا"، مشدداً على أن "الأولوية الآن يحب أن تكون لتطبيق اتفاقات مينسك" حول وقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا الانفصالي.

وكان وزيرا الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، والأوكراني، يوري برودان، والمفوض الأوروبي لشؤون الطاقة، غونتر أوتينغر، قد وقعوا الاتفاق بعد يومين من المفاوضات الشاقة.

واستتبع الاتفاق بـ"ملحق"، وقع عليه بالأحرف الأولى رئيس مجموعة الغاز الروسية، غازبروم أليكسي ميلر، ورئيس مجموعة الغاز الأوكرانية، نفتوغاز أندري كوبوليف.

كما تطرق الاتفاق إلى تسوية متأخرات، يفترض أن تسددها أوكرانيا، وطرق دفع ثمن شحنات الغاز حتى مارس 2015.

أما النقطة الحاسمة في الاتفاق فهي تحديد سعر الغاز طوال فترة الاتفاق المرحلي، وهو "385 دولاراً على الأقل لكل 1000 متر مكعب"، وسيدفع المبلغ سلفاً كل شهر.

ولم يضمن الاتحاد الأوروبي رسمياً الالتزامات المالية لكييف، لكن أوتينغر قال إن المساعدات الكبرى، التي قدمها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي ستساعد كييف في تسديد ديونها.

وكان الرئيس الفرنسي، فرانسوا هولاند، والمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، قد تباحثا، مساء أمس، مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأوكراني بترو بوروشنكو، ورحب القادة الأربعة "بانتهاء المفاوضات حول صادرات الغاز الروسي إلى أوكرانيا، والتي تمت بفضل وساطة الاتحاد الأوروبي"، بحسب بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية.

إعلانات