الحراك الجنوبي يحذر الحوثي من التمدد في جنوب اليمن

نشر في: آخر تحديث:

حذر الحراك الجنوبي، على لسان أحد قاداته، اليوم السبت، من تمدد الحوثيين إلى المحافظات الجنوبية.

ووجه حسين بن شعيب، أحد قادة الحراك الجنوبي ورئيس هيئة الاعتصام في عدن، انتقادات شديدة لجماعة الحوثي، وسعيها الدؤوب للتمدد نحو المحافظات الجنوبية والشرقية للبلاد.

ووصف جماعة الحوثي بـ"الحركة الشيعية المرفوضة في مناطق السنة الشافعية في وسط وجنوب اليمن"، معتبراً أن تمددها هو "تمدد إيراني في اليمن".

وفي سياق آخر، تشهد مدينة عدن اليمنية تحضيرات رسمية وشعبية للاحتفال بالعيد الـ47 لاستقلال الجنوب من الاحتلال البريطاني في الثالث من نوفمبر العام 1967، وقد توافد إلى عدن قادة سياسيون جنوبيون من الحزب الاشتراكي والحراك الجنوبي وحكومة الكفاءات.

ووصل أمس إلى عدن اللواء محمود الصبيحي وزير الدفاع، والدكتور ياسين نعمان أمين عام الحزب الاشتراكي، وعبدالرحمن الجفري رئيس حزب رابطة أبناء الجنوب، للمشاركة في احتفالات عيد الاستقلال غدا في ساحة الشهداء، حيث يعتصم الآلاف من أبناء المحافظات الجنوبية منذ منتصف أكتوبر الماضي للمطالبة بفك ارتباط الجنوب عن الشمال.

ويتطلع قادة الحراك الجنوبي إلى أن يكون عيد الاستقلال هذا العام نقطة فاصلة في الوضع السياسي لجنوب اليمن بما يمكنهم من استعادة دولتهم.