عاجل

البث المباشر

عشرات القتلى بانفجارين استهدفا تجمعات للحوثيين برداع

سيارة مفخخة تستهدف تجمعاً قرب منزل القيادي الحوثي عبدالله ادريس

المصدر: صنعاء - مكتب العربية

استهدف انفجاران في رداع بمحافظة البيضاء وسط اليمن، تجمّعين لميليشيات الحوثي وخلفا أكثر من 30 قتيلاً بينهم 15 طفلاً.

وقالت مصادر يمنية إن سيارة مفخخة استهدفت تجمعاً للحوثيين قرب منزل مدير مكتب التربية في رداع القيادي الحوثي عبدالله ادريس، كما استهدف انفجار آخر تجمعاً حوثياً وسط مدينة رداع، وتشير مصادر إلى مقتل عدد من الطالبات تزامن خروجهن من المدرسة القريبة من نقطة التفتيش وقت الانفجار.

وكانت جماعة "أنصار الشريعة" في اليمن، أعلنت الجمعة، عن مقتل أكثر من 70 من مسلحي الحوثي في منطقة رداع بمحافظة البيضاء.

وكتبت الجماعة التابعة لـ"تنظيم القاعدة في جزيرة العرب" في حسابها على موقع "تويتر" أن أنصارها شنوا عدة هجمات على عدد من المواقع التي يتمركز فيها الحوثيون في مدينة رداع، مما أسفر عن مقتل أكثر من 70 مسلحا حوثيا.

وأضافت أنها استخدمت في الهجوم قذائف "آر بي جي" والأسلحة الرشاشة والعبوات الناسفة.

واستهدفت الجماعة عدة نقاط، منها تجمع للحوثيين ومنازل لقياديين حوثيين هم محمد السيد وأبي عارف السيد والنصيري، وأوضحت الجماعة أن مقاتلي الحوثي كانوا يتجمعون في المنزلين الأخيرين.

كما استهدفت جماعة "أنصار الشريعة" أيضاً قلعة العامرية الأثرية التي قالت إن مقاتلي الحوثي كانوا يتحصنون فيها، حيث تم استهدافهم بقذائف "آر بي جي"، ما تسبب في وقوع عدد من القتلى.

إعلانات