عاجل

البث المباشر

مقتل قيادي القاعدة حارث النظاري مهندس اعتداءات باريس

في غارة شنتها طائرة أميركية بلا طيار على محافظة شبوة اليمنية

المصدر: دبي - فرانس برس

أعلنت القاعدة مقتل حارث النظاري الذي تبنى اعتداءات باريس الشهر الماضي, مع ثلاثة عناصر آخرين في غارة شنتها طائرة أميركية بلا طيار على محافظة شبوة اليمنية.

النظاري، الذي يشتبه في كونه مهندس الاعتداءات, كان أول المعلقين على الهجوم الذي شنه الأخوان كواشي ضد صحيفة "شارلي إيبدو".

وقال تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب"، اليوم الخميس، أن حارث النظاري المعروف بمحمد المرشدي، وهو قيادي وعضو في "اللجنة الشرعية" للتنظيم، قتل مع ثلاثة عناصر آخرين في الغارة.

وذكر التنظيم في بيان نشر عبر "تويتر" أن النظاري قتل مع سعيد عوض بافرج وعبدالسميح ناصر الحداء وعزام الحضرمي، وجميعهم يمنيون، في الغارة التي استهدفت منطقة الصعيد في شبوة يوم السبت 31 يناير.

وقال التنظيم في البيان إن النظاري كان "يرشد المجاهدين ويوجههم في مسائل العقائد والعبادات والمعاملات على تنوعها واختلافها".
كما كان النظاري بحسب البيان "الغازي المجاهد الذي اعتاد المجاهدون رؤيته بينهم".

وذكرت مصادر يمنية مطلعة لوكالة "فرانس برس" أن النظاري من أبرز "المفتين" بتنظيم القاعدة في اليمن ويتمتع بنفوذ كبير في التنظيم.

وأشار التنظيم في بيانه إلى أن النظاري قتل بعد ساعات من إتمام مقال قال إنه "صفقة" أدت لاستلام المسلحين الحوثيين الشيعة لزمام الأمور في العاصمة اليمنية.
واعتبر تنظيم القاعدة أن الحوثيين الذين يسيطرون على صنعاء منذ 21 سبتمبر و"باتوا الشريك المخلص لأميركا في الحفاظ على مصالحها وتنفيذ مخططاتها في جنوب الجزيرة العربية".

وتدور معارك بين الحوثيين الذين يحاولون توسيع نفوذهم في اليمن، لاسيما باتجاه الجنوب والوسط، وتنظيم القاعدة في جزيرة العرب الذي تعتبره واشنطن الفرع الأنشط للشبكة المتطرفة.

إعلانات

الأكثر قراءة