المقاومة الشعبية تقتحم محيط مطار عدن الدولي

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر يمنية في عدن إن المقاومة الشعبية اقتحمت مناطق في محيط مطار عدن الدولي في عملية أشرف عليها التحالف الذي تقوده السعودية، وفي المعلومات أنه تم إعداد قوات خاصة من المقاتلين الجنوبيين وتدريبها من أجل عملية لمهاجمة مطار عدن.

وتعتبر عدن نقطة ساخنة منذ بدء الحرب في السادس والعشرين من مارس الماضي حين شرع التحالف العربي بمهاجمة ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح المعارضين للرئيس عبد ربه منصور هادي الذي مارس مهام عمله من عدن لعدة أسابيع ثم انتقل إلى الرياض.

وقالت مصادر محلية إن القتال استمر في منطقتي المعلا وخور مكسر قرب المطار الرئيسي، وكذلك في شمال المدينة في محيط معسكر للجيش والمطار.

وفيما يعاني سكان العاصمة صنعاء من نقص كبير في المواد الغذائية والمياه والكهرباء، زاد الطين بلة، إعلان المؤسسة العامة للاتصالات والإنترنت في اليمن أن خدمتي النت والهاتف الثابت ستخرجان من الخدمة تماماً ابتداء من التاسعة صباح اليوم بتوقيت اليمن.

وأرجعت المؤسسة العامة للاتصالات السبب في توقف الخدمة إلى انعدام الوقود واستمرار انقطاع الكهرباء.

وفي مدينة تعز الجنوبية اندلع قتال عنيف بعد ليلة من الاشتباكات القوية جراء قيام مجموعات قتالية موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي باقتحام معقل لميليشيات الحوثي في المدينة. سكان محليون أفادوا أن الاشتباكات بين مناصري الرئيس هادي وبين ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح بدأت ليل السبت وتركزت في حيين سكنيين أحدهما مكتظ بالسكان، عشرات العائلات فرت من الحيين بعدما بدأت ميليشيات الحوثي وصالح بالقصف العشوائي على المنازل.