مجلس التعاون يدين الهجوم الإرهابي على دار المسنين بعدن

نشر في: آخر تحديث:

دان الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي، الدكتور عبداللطيف الزياني، بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع الجمعة على دار للمسنين بمدينة عدن اليمنية، والذي أدى إلى مقتل عدد من المدنيين الأبرياء من نزلاء الدار والعاملين فيها من أطباء وممرضين أجانب.

ووصف الزياني الهجوم بـ"الجريمة المروعة" التي تتعارض مع القوانين الدولية والمبادئ الإنسانية، و"تكشف عن طبيعة وأهداف القوى المناوئة لعودة الأمن والاستقرار إلى اليمن".

وأعرب الأمين العام عن ثقته التامة بقدرة الأجهزة الأمنية اليمنية على كشف ملابسات هذا العمل الإجرامي الوحشي ومرتكبيه الذين تجردوا من كل القيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية، حسب الزياني.

وأكد الأمين العام استنكار دول مجلس التعاون لهذه الجريمة، ومساندتها للحكومة اليمنية في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمن وسلامة مواطنيها والمقيمين على أرضها.