اليمن.. المقاومة في تعز تطالب بوقف المفاوضات

نشر في: آخر تحديث:

دعا مجلس تنسيق المقاومة الشعبية في تعز الوفد الحكومي المشارك في مشاورات الكويت إلى الانسحاب، معتبراً استمرار التفاوض مع الميليشيات الانقلابية بمثابة غطاء للحرب والحصار الجائر على تعز.

وأكدت المقاومة الشعبية في بيان لها بهذا الشأن أن ميليشيات الحوثي وصالح الانقلابية لا تؤمن بغير القوة أسلوباً ومنهجاً، والإرهاب ثقافة وسلوكاً.

كما شددت المقاومة التي شكرت الدول الراعية للمحادثات، على أن هذه المشاورات بدت بكل وضوح عديمة الجدوی، ولا طائل من ورائها، وأن هذه المفاوضات يستخدمها الحوثيون غطاء لاستمرار جرائمهم، وأشارت المقاومة إلى أنها لم تلمس أي متغير إيجابي منذ إعلان الهدنة، ملخّصة مطالبها بوقف المشاورات وانسحاب وفد الشرعية منها، ودعم المقاومة والجيش الوطني بما يمكن من فك الحصار عن تعز.

كما طالبت دول التحالف العربي بالاستمرار في دعم المقاومة والجيش الوطني لإنهاء الانقلاب. ودعت الأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى فرض تنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2216 وبصورة عاجلة، ومعالجة الوضع الإنساني في المحافظة.

من جهته، أكد الشيخ نبيل الواصلي، عضو لجنة التهدئة والرقابة في تعز، أن المساعدات التي تدخل لتعز قليلة جداً.

يذكر أن موقف المقاومة في تعز يأتي بعد أيام من نداء مماثل قدمه المجلس الأعلى لمقاومة صنعاء، طالب فيه وفد الحكومة الشرعية لمشاورات الكويت بالانسحاب النهائي من المشاورات التي وصفها بالعبثية.