اليمن.. حزب صالح يهدد بالانسحاب من الحكومة الانقلابية

نشر في: آخر تحديث:

هدد #حزب_المؤتمر_الشعبي العام جناح الرئيس المخلوع علي عبدالله #صالح بالانسحاب من الحكومة الانقلابية، وإنهاء تحالفه مع ميليشيات #الحوثي إذا لم يتم حل ما يسمى باللجان الثورية للانقلابيين، بحسب قناة "العربية"، السبت.

وطالبت الأمانة العامة للحزب بتنفيذ كل الاتفاقيات بين الطرفين، وفي مقدمتها حل #اللجان_الثورية وسحبها من كافة المؤسسات وتسليم كل العهد التي بحوزتها.

واعتبرت الامانة أن عدم تنفيذ ذلك سيؤدي إلى انسحاب المؤتمر وتحوله إلى المعارضة في ظل استقواء ميليشيات الحوثي باللجان الثورية لفرض هيمنة طرف واحد على السلطة.

واقدمت ميليشيات الحوثي مؤخرا على قمع تظاهرة لأنصار المخلوع صالح وسط صنعاء وتفريقها بالهراوت واعتقال العشرات

المتظاهرون كانوا يطالبون برحيل أعضاء جماعة الحوثي الفاسدين وعزلهم من الوظائف.

كما هاجم وزير التجارة في حكومة الانقلابيين، عبده بشر، ميليشيات الحوثي ودعا الى الغاء اللجان الثورية والشعبية التابعة لها.

واتهم عادل الشجاع، القيادي في حزب المخلوع صالح، ميليشيات الحوثي باستهداف منظمات المجتمع المدني وممارسة الارهاب في السجون

وردت ميليشيات الحوثي ردت بمنع طباعة صحيفة "الميثاق" الناطقة باسم حزب صالح ووجهت الاتهام إلى المخلوع صالح بالوقوف وراء اغتيال احد قادته في محافظة ذمار.

وفي إطار ردهم، أطاح الحوثيون بالقيادي يوسف الفيشي على خلفية اتهامات وجهت له بالولاء للمخلوع صالح.

ميدانياً، سيطر الجيش الوطني اليمني، الجمعة، على #معسكر_التشريفات في #تعز، وسط هروب جماعي لميليشيات الحوثي والمخلوع صالح.

جاء ذلك بعدما تقدمت قوات #الشرعية_اليمنية والمقاومة المدعومة من #التحالف_العربي في #تعز، حيث حققت اختراقاً بالسيطرة على مواقع مهمة شرق المدينة، إضافة لمساحات واسعة في منطقة #القصر_الجمهوري.