ترقية 13 ألف ضابط حوثي وراء اعتقال اللواء قائد العنسي

نشر في: آخر تحديث:

كشفت مصادر مطلعة في وزارة الدفاع اليمنية التابعة للانقلابيين في #صنعاء عن سبب اعتقال اللواء قائد العنسي من قبل #ميليشيات_الحوثي.

وقالت المصادر إن اللواء العنسي اعتقل بعد رفضه ترقية 13 ألفاً من جماعة الحوثي، بعضهم أطفال لم يبلغوا الخامسة عشرة.

وأكدت أن اللواء العنسي رفض هذه المطالب، موضحاً أن القانون لا يسمح بمثل هذا الإجراء، وأنه يتطلب قرارا برلمانيا إلى جانب القرار السياسي.

وبينت أنه طالب أكثر من مرة بإعفائه، وتعيين بديل عنه لتمرير هذه القرارت التي وصفها بالكارثية.

ومنذ سيطرتها على السلطة تعمل ميليشيات الحوثي على "حوثنة" مؤسسات الدولة المدنية وإحلال عناصرها بدلا عن ضباط القوات المسلحة.

وكانت قبائل آنس عقدت اجتماعاً قبلياً موسعا لتدارس الموقف، إزاء تعنت ميليشيات الحوثي ورفضها الاستجابة لمطالب القبائل المتمثلة في سرعة إطلاق اللواء قائد العنسي مدير شؤون الضباط بوزارة الدفاع.

وأعلن الاجتماع رفضه بشكل مطلق التفاوض مع جماعة الحوثي حتى إطلاق سراح اللواء العنسي وكافة المعتقلين، ورد الاعتبار للقبيلة وأبنائها، الأمر الذي جعل القيادي الحوثي يغادر القاعة من دون أن يحصل على شيء.