ميليشيات الحوثي تعدم مواطناً أمام أسرته في إب

نشر في: آخر تحديث:

أعدمت #ميليشيات_الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، مواطنا أمام أفراد أسرته في مديرية مذيخرة بمحافظة #إب وسط اليمن، مناصرة لأحد مواليها الذي يتنازع مع #الضحية ملكية إحدى الأراضي.

وقال مصدر محلي، إن "الحوثيين أطلقوا وابلاً من الرصاص على عبده أحمد خالد، بعد اقتحام منزله في قرية المرايد، ما أرداه قتيلاً على الفور أمام زوجته وأطفاله".

وأضاف أن عددا من قريبات القتيل حاولن الدفاع عنه، لكنهن تعرضن للاعتداء والضرب بأعقاب البنادق من قِبل المسلحين الحوثيين.

وبحسب المصدر، فإن الحادث اندلع إثر خلاف حول #ملكية_أرض بين القتيل وأحد الأشخاص النافذين في القرية موالٍ للحوثيين، ما دفع الأخير للاستعانة بهم، حيث اقتحموا منزل الضحية، الثلاثاء، وارتكبوا جريمتهم بدم بارد، مشيرا إلى أن المسلحين الحوثيين برروا جريمتهم الشنعاء بـ #قتل_مواطن أمام أطفاله وزوجته والاعتداء على قريباته النساء، بأن الضحية قاومهم.

وعبر أبناء القرية عن سخطهم من إقدام ميليشيات الحوثي على ارتكاب هذه الجريمة البشعة وغير المعهودة، مؤكدين أن مثل هذه الجرائم لا يمكن السكوت عنها ولا تسقط بالتقادم، وسيأخذون القصاص من الجناة وإن طال بهم الزمن.

وارتكبت ميليشيات الانقلاب في محافظة إب الخاضعة لسيطرتها منذ انقلابها على السلطة الشرعية أواخر عام 2014، عشرات الجرائم المماثلة، من بينها قتل المواطن فاكر الشهاري في يناير 2015، بمديرية العدين، والذي لاحقه مسلحو الحوثي حتى دولاب غرفة نومه بعد اقتحام منزله، وأطلقوا عليه وابلا من الرصاص أمام زوجته ووالدته وأطفاله.