عاجل

البث المباشر

ميليشيات الحوثي تمنع الطعام والدواء عن المختطفين

المصدر: صنعاء - إسلام سيف

نفذت أمهات المختطفين اليمنيين، الاثنين، وقفة احتجاجية أمام مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة في #صنعاء، للتنديد بمنع ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح إدخال الطعام والشراب والأدوية ومنع الزيارة عن أبنائهن داخل سجن الأمن السياسي بصنعاء.

وذكرت رابطة أمهات المختطفين أن الميليشيات الانقلابية، منعت منذ ما يقارب الشهرين الزيارة عن العشرات من المختطفين في سجن الأمن السياسي، ومنعت إدخال الطعام والماء والأدوية، ومنع أي محاولة من قبل الأهالي للسماح لهم بالزيارة.

ودان بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية لأمهات المختطفين، ما تقوم به ميليشيات الحوثي والمخلوع من انتهاكات ممنهجة ومستمرة بحق المختطفين والمخفيين قسراً داخل سجن الأمن السياسي تحديدا، وبقية السجون.

واستنكر البيان انتهاكات الميليشيات بحق أمهات المختطفين وآبائهم على بوابات السجون، في انتهاك صارخ لكل حقوق الإنسان والقيم والأعراف القبلية والإنسانية.

وناشدت الأمهات المنظمات الحقوقية والإنسانية زيارة سجن الأمن السياسي بصنعاء، والاطلاع على أوضاع المختطفين والمخفيين قسراً داخله، ومنع تعريض المختطفين للتعذيب والتجويع والتهديد الممنهج على أيدي مشرفي السجن من ميليشيات الانقلاب.

وحمّلت الأمهات الحوثيين والمخلوع صالح مسؤولية حياة وسلامة جميع المختطفين والمخفيين قسراً في كل سجونهم، وطالبن بإطلاق سراحهم دون قيد أو شرط.

وكانت ميليشيات الحوثي قامت بضرب وسحل المسن علي السودي، والد المختطف محمد علي السودي، أمام بوابة سجن الأمن السياسي بصنعاء أثناء محاولته زيارة ولده المختطف، ما أدى لإصابته بنوبة قلبية أدت لوفاته أمام السجن.

ويختطف الانقلابيون الآلاف من الناشطين والسياسيين والصحافيين والمواطنين اليمنيين المعارضين لمشروعها الانقلابي منذ أكثر من عامين، لقي عدد منهم حتفهم جراء التعذيب الوحشي، ويتعرضون لأبشع أنواع الانتهاكات الإنسانية بمعتقلات وسجون سرية في المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

كلمات دالّة

#صنعاء

إعلانات

الأكثر قراءة