الحوثيون يحذرون "حزب صالح" ويتهمونه بالتحريض

نشر في: آخر تحديث:

في أول رد فعل مباشر على الاحتجاجات والمظاهرات ضد ميليشيات الحوثي في #صنعاء، دعا محمد علي الحوثي، رئيس ما يسمى بـ"اللجنة الثورية"، لعقد لقاء موسع لممثلي مديريات أمانة العاصمة ومحافظة صنعاء في اللجنة الثورية ومن وصفهم بـ"الحكماء والعقلاء" لبحث كيفية التعامل "مع من يحاولون إيقاف الأعمال في المؤسسات".

ووجّه #الحوثي في منشور له على صفحته في موقع "فيسبوك" تحذيرا مبطنا إلى حليفه "حزب المؤتمر الشعبي العام - جناح المخلوع صالح" متهما إياه بالوقوف وراء الاحتجاجات الأخيرة للمعلمين والمعلمات المطالبين بأجورهم المتوقفة منذ عام تقريبا.

وجاء تهديد الحوثي في أعقاب تظاهرة حاشدة للمعلمات في العاصمة صنعاء الأحد هتفت المشاركات فيها بسقوط سلطة #الحوثيين والتأكيد على استمرار الإضراب حتى صرف المرتبات.

وقال الحوثي في منشوره إن "هناك تحركات تبدو في ظاهرها عفوية، لكنها مدروسة لتعطيل عمل المؤسسات"، داعيا أنصاره إلى التعامل معها.

ومن خلال هذه التوجيهات، يؤكد محمد علي الحوثي أنه ما يزال يدير الأمور بعيداً عن الحكومة الانقلابية المكونة مناصفة من #حزب_المؤتمر جناح #صالح وجماعة الحوثي.