مقتل قيادي حوثي بارز في جبهة ميدي

نشر في: آخر تحديث:

لقي قيادي ميداني بارز في ميليشيات الحوثي الانقلابية، مصرعه خلال مواجهات مع قوات الجيش الوطني في جبهة ميدي بمحافظة حجة شمال غرب اليمن.

وقال بيان للمركز الإعلامي التابع للمنطقة العسكرية الخامسة في #الجيش_اليمني، "إن قياديا ميدانيا تابعا لميليشيات #الحوثي وعضو الملتقى الإسلامي التابع للحوثيين لقي مصرعه أمس الأحد باشتباكات مع قوات الجيش الوطني بجبهة ميدي".

ونعى ما يسمى بـ"الملتقى الإسلامي" التابع للحوثيين، مقتل القيادي محمد أحمد حاسر طاهر، الذي هو أحد أعضاء الملتقى.

ويعد القيادي الحوثي طاهر أحد مشايخ مديرية خيران المحرق بمحافظة حجة.

وشيع ما يسمى الملتقى الإسلامي التابع للحوثيين، خلال الأيام الماضية، عشرات من أعضائه الذين زج بهم مؤخرا إلى جبهات القتال ضد الشعب اليمني، لتعويض النقص المتزايد في صفوف الميليشيات وما تواجهه من صعوبات في استقطاب مجندين جدد.

وتعد جبهة ميدي في حجة من أكثر الجبهات التي استنزفت عددا كبيرا من قيادات التمرد الحوثية مؤخرا، نتيجة استماتة #الميليشيات في الدفاع عن هذه المنطقة التي تتخذها ضمن المنافذ البحرية لتهريب الأسلحة والدعم الإيراني إليها إضافة إلى كونها الشريان الرابط مع معقلهم الرئيس في محافظة صعدة أقصى شمال اليمن.