رئيس حكومة اليمن متفائل بالمبعوث الأممي الجديد

نشر في: آخر تحديث:

اتهم رئيس الحكومة اليمنية أحمد بن دغر، ميليشيات الحوثي الانقلابية، بالوقوف في طريق السلام الذي حاول شقه المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ، ورحب بخلفه مارتن غريفث، ورأى "أن النجاح متاح للمبعوث الدولي الجديد".

وقال بن دغر في تغريدة على صفحته بموقع "تويتر" إن "المبعوث الدولي الجديد مارتن غريفث سبقته إلينا جهوده وخبرته في الدبلوماسية الدولية والإنسانية، فأهلًا وسهلًا به، وسيجدنا عونًا له".

وأضاف: "إنني أعتقد أن النجاح متاح للمبعوث الدولي الجديد مارتن غريفث".

وأشار إلى أن "السلام ممكن ومتاح في #اليمن، إذا استطاع المجتمع الدولي إقناع أو إلزام الحوثيين بتطبيق القرار الدولي 2216".

وثمن رئيس الحكومة اليمنية، عالياً الجهود التي بذلها إسماعيل ولد الشيخ، وقال إنه "أبلى بلاء حسنًا محاولًا تحقيق السلام في بلدنا".

وأكد أن ولد الشيخ "حاول شق طريق للسلام، لكن الحوثيين الذين استمرؤوا القتل والدماء، وقفوا في طريقه".

وكانت ميليشيات الحوثي حاولت اغتيال ولد الشيخ أثناء زيارته الأخيرة للعاصمة صنعاء في مايو الماضي، ورفضت بعدها التعامل معه، واتهمته بـ "الانحياز".

يذكر أن #الأمم_المتحدة عينت مؤخرا، البريطاني مارتن غريفثت مبعوثا أمميا جديدا لليمن بدلاً عن الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ، الذي تولى المهمة أواخر أبريل 2015، خلفا للمغربي جمال بن عمر، الذي عمل بالملف اليمني 4 سنوات قبل أن يعلن تنحيه منتصف الشهر نفسه من العام ذاته، ومدد مجلس الأمن مهمة ولد الشيخ في سبتمبر الماضي لمدة 6 أشهر، ستنتهي في فبراير القادم.