صور.. هؤلاء هم منفذو الهجوم على مقر مكافحة الإرهاب بعدن

نشر في: آخر تحديث:

نشرت حسابات تابعة لما يسمى بـ"ولاية عدن أبين" التابعة لتنظيم داعش، مساء الأحد، صورا قالت إنها لمنفذي الهجوم الإرهابي على مقر قوات مكافحة الإرهاب في العاصمة اليمنية المؤقتة #عدن.

ووزع التنظيم الإرهابي، في حساب تابع له صورا لأربعة عناصر، التقطت في أماكن مجهولة، مذيلة بكنيات لا تكشف عن هوياتهم الحقيقية.

وشملت الأسماء المنشورة: ابراهيم البيضاني، وأبو عمر التعزي، وهما الانتحاريان اللذان يُعتقد أنهما قادا السيارتين المفخختين، وفجراهما أمام بوابة #مقر_قوات_مكافحة_الإرهاب، السبت، بعد تصدي الأمن اليمني لهما ومنع اقتحامهما للمقر.

كما نشر التنظيم أسماء اثنين آخرين قال إنهما "انغماسيين"، وهما: أبو الليث اليافعي، وأبو محمد الحديدي.

ولم يفصح التنظيم الإرهابي، كالعادة، عن نتائج هذه العملية. إلا أن #أمن_عدن أكد حينها أنه تم إحباط مخطط لهجوم إرهابي استهدف مقر إدارة مكافحة الإرهاب بسيارتين مفخختين وعدد من الانغماسيين حاولوا الاقتراب من المبنى.

وكان بيان لوزارة #الداخلية_اليمنية أعلن، مساء السبت، أن الحصيلة الأولية للهجومين مقتل جنديين وإصابة نحو 53 آخرين بينهم مدنيون بإصابات مختلفة.

غير أن مصادر طبية، أشارت إلى ارتفاع حصيلة الضحايا إلى 14 شخصاً وإصابة 40 آخرين، غالبيتهم من المدنيين.

ووصف الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، الهجوم بأنه "عمل إرهابي وجبان تحاول من خلاله العناصر الإرهابية المارقة ومن يساندها ويمولها عبثاً أن تعكر صفو الأمن والاستقرار الذي تشهده العاصمة المؤقتة عدن".

وسارع تنظيم #داعش، عقب ساعات قليلة، إلى إعلان مسؤوليته عن الهجوم، بعد عملية مماثلة نفذها في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي واستهدفت إدارة البحث الجنائي في عدن وراح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى.