صور مؤلمة.. قناص حوثي ينهي لعبة وحياة طفلة عمرها عامان

نشر في: آخر تحديث:

أقدم #قناص_حوثي، السبت، على قتل طفلة يمنية تبلغ من العمر عامين فقط، في مدينة تعز جنوب غربي #اليمن.

وذكر مصدر محلي أن الطفلة غفران فيصل عبده ثابت، ذات العامين، قُتلت قنصاً على يد ميليشيا الحوثي الانقلابية المتمركزة في تبة السلال، شرق مدينة #تعز.

وأوضح أن رصاصة القناص الحوثي استهدفت #الطفلة_غفران، عندما ما كانت تلعب بجوار منزلها الكائن في منطقة النجد في بصالة شرق تعز، ما أدى إلى مقتلها على الفور.

ولا يمر يوم في تعز المحاصرة منذ ثلاثة أعوام دون ارتكاب ميليشيا الحوثي الانقلابية جرائم وحشية ضد المدنيين، من خلال القصف العشوائي المتعمد على الأحياء السكنية، وقيام عناصرها بقنص المواطنين دون تمييز بين صغير أو كبير، رجل أو امرأة.

وكان تقرير حقوقي كشف عن مقتل 21 مدنيا، بينهم 5 أطفال و4 نساء، في قصف ميليشيا الحوثي الانقلابية أحياء مدينة تعز السكنية، خلال شهر يناير/كانون الثاني الماضي، وإصابة 72 آخرين بينهم 18 طفلاً و10 نساء، بينهم حالات خطرة.