تقدم ميداني كبير للجيش اليمني في لحج وتعز

نشر في: آخر تحديث:

أحرزت قوات الجيش اليمني، الخميس، بإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية، تقدماً ميدانياً كبيراً في جبهات لحج وتعز، وسط انهيارات واسعة في صفوف ميليشيا الحوثي الانقلابية.

وقال نائب الناطق الرسمي باسم محور تعز العقيد عبدالباسط البحر إن قوات الجيش حررت تباب الشيكي وزرخام وتبة هوب الراعي ومدرسة خالد بن الوليد والعديد من التلال والمناطق المجاورة من المزارع والتباب والطرقات المجاورة، في جبهة الكدحة غرب تعز.

وأشار إلى مشاركة طيران #التحالف في قصف مواقع الميليشيا بالقرب من البرح التابعة لمديرية مقبنة وكذا تحركات الميليشيات في المنطقة.

وأوضح أن إحدى غارات التحالف أسفرت عن مصرع المقدم أمين الخدشي قائد الميليشيا الحوثية المتمركزة في الكدحة، مع عدد من مرافقيه.

وأكد البحر أهمية تحرير هذه المناطق التي تتبع إدارياً مديرية المعافر وتقع بين مديريتي مقبنة وجبل حبشي، وقال إنها تؤمن "خط الإمداد الرئيسي لجبهات الجيش الوطني المتقدمة وكذا الاقتراب من الخط الرئيسي الذي يربط مدينة تعز بالمخا"، إضافة إلى تأمين الخط الذي يربط العاصمة المؤقتة عدن، بمدينة #تعز ويمر عبر محافظة لحج والتربة.

إلى ذلك، سيطرت قوات الجيش على مواقع عسكرية استراتيجية تطل على مديرية الراهدة جنوب محافظة تعز.

وقال الناطق الإعلامي باسم المنطقة العسكرية الرابعة النقيب محمد النقيب، إنه تم تحرير جبل الرزمة وقرن الكهرباء المطل على الراهدة.

كما تمكنت قوات الجيش الوطني والمقاومة من السيطرة على جبل الغريب شمال الحمالة وتبتي الحمراء وكربة بطور الباحة في عملية عسكرية نوعية، أسفرت عن مصرع عشرات العناصر من الميليشيات.

وفي مديرية القبيطة، بمحافظة لحج، تمكنت قوات الجيش من تحرير "التبة الحمراء" ومفرق "عيريم" و"الحلاجيم" و"تبة السنترال" شمال غربي مديرية القبيطة، وفق مصدر ميداني.

وأوضح المصدر أن قوات الجيش باتت تسيطر على منطقة الجدر شمال مديرية القبيطة التي تعتبر خط إمداد للميليشيات.

وتزامن تقدم #الجيش_اليمني مع غارات لمقاتلات التحالف استهدفت مواقع الميليشيات التي تم تحريرها، وسقط عشرات العناصر من الميليشيا قتلى وجرحى في المعارك والغارات.