التحالف يدمر تعزيزات للحوثي بالبيضاء.. وتقدم للجيش بصعدة

نشر في: آخر تحديث:

دمرت مقاتلات #تحالف_دعم_الشرعية في ساعات الصباح تعزيزات عسكرية للميليشيات كانت في طريقها إلى جبهة قانية شرق محافظة #البيضاء لتعويض خسائر الميليشيات التي تكبدتها خلال الساعات الماضية.

وأفاد شهود عيان أن نحو 8 غارات متتالية لطائرات التحالف استهدفت تعزيزات للميليشيات قبل وصولها إلى الجبهة، وأسفرت الغارات عن قتل وجرح العشرات من عناصر الميليشيات وتدمير عتاد حربي، بينه دبابة و8 عربات عسكرية كانت تقل عناصر للميليشيات.

يأتي ذلك فيما أعلن محافظ صعدة، هادي طرشان الوائلي، أن الجيش الوطني مدعوماً بقوات التحالف أحرز تقدماً ميدانياً كبيراً في جبهات محافظة صعدة وأربك حسابات #ميليشيات_الحوثي.

الوائلي تعهد بإعلان تحرير صعدة بالكامل من المتمردين الحوثيين قريباً، ورفع العلم اليمني على أعلى قمة جبال مران، أحد معاقل الميليشيات.

وقال الوائلي إن جبهة الملاحيط ضمن 5 جبهات لا تبعد كثيراً عن مسقط رأس زعيم الانقلابيين حسين بدر الدين الحوثي، موضحاً أن قذائف مدفعية الجيش الوطني وصلت إلى منطقة الجميمة ومرتفعات مران لأول مرة منذ الحرب السادسة.

وأضاف أن تقدماً مهماً تحقق في جبهة كتاف البقع شرق محافظة صعدة، وأن طلائع الجيش الوطني تبعد أقل من 10 كيلومترات عن مركز مديرية "كتاف"، حيث تدور معارك في منطقة وادي الفرع، وتمت السيطرة على أجزاء منها.

محافظ صعدة أكد أن هناك انتصارات سجلت على مستوى الجبهات الخمس في صعدة، وقال: "أحرزت قوات الجيش الوطني المدعومة بقوات التحالف خلال اليومين الماضيين تقدماً جديداً في محور علب شمال محافظة صعدة، بالتزامن مع استمرار العمليات العسكرية شرق وغرب المحافظة المعقل الرئيس للميليشيات الانقلابية شمال اليمن".