برلماني بريطاني: الحوثي سبب الكارثة الإنسانية في اليمن

نشر في: آخر تحديث:

حمّل النائب البريطاني عن "حزب العمال"، غراهام جونز، الحوثيين المدعومين من إيران، المسؤولية عن الحالة الإنسانية المتدهورة في اليمن، مشبهاً هجماتهم الصاروخية على أهداف سعودية بهجمات النازيين ضد بريطانيا إبان الحرب العالمية الثانية.

وأضاف جونز، الذي يرأس لجنة مجلس العموم المختصة بضوابط تصدير الأسلحة، خلال تصريحاته لشبكة "بي بي سي BBC" حول القضايا البيئية باليمن، أن جماعة الحوثي المسلحة تسليحاً جيداً "تمثل أكبر تهديد على كوكب الأرض حالياً"، مضيفاً أن تلك الجماعة هي سبب الكارثة الإنسانية.

وأضاف: "إذا قرأت القرار الجماعي لسفراء الأمم المتحدة الخاص بدعم حكومة (الرئيس عبدربه منصور) هادي، فلن يكون من الصعب التوصل إلى استنتاج مفاده أن الطريقة التي سنجد بها السلام والأمن هي وقف تقدم الحوثيين إلى المناطق القبلية الأخرى والقمع والظلم الذي يرافق ذلك".

وأضاف أن السعوديين أنفسهم يتعرضون لهجوم الانقلابيين "بصواريخ عالية التقنية".

جونز أكد أن "الانقلابيين المدعومين من إيران، بصواريخهم الحديثة، يمثلون أكبر تهديد على الكوكب بالطريقة التي يريدون بها الاستحواذ على الحكومة اليمنية بعيداً عن الأمور البيئية".

وأضاف: "لقد واجهنا حوالي 1300 صاروخ من طراز V2 أطلقت على المملكة المتحدة خلال الحرب العالمية الثانية. والسعوديون واجهوا أكثر من 200 صاروخ باليستي طويل المدى، صناعة إيرانية"، واصفاً الأمر بـ"الخطير".