عاجل

البث المباشر

قبل انتهاء المشاورات..الحوثي يدعو للتجهز للحرب بالحديدة

المصدر: العربية.نت - أوسان سالم

عاودت ميليشيات الحوثي الانقلابية، مساء الأربعاء، قصف مستشفى 22 مايو وسط مدينة الحديدة غرب اليمن، عشية انتهاء #مشاورات_السلام الجارية برعاية الأمم المتحدة في العاصمة السويدية #ستوكهولم.

وذكرت مصادر ميدانية أن ميليشيات الحوثي، قصفت بقذائف الهاون مستشفى 22 مايو، الكائن بشارع الخمسين وسط الحديدة، وألحقت به مزيداً من الأضرار، بعد قصفه في وقت سابق وإلحاق أضرار جسيمة في منشآت المستشفى وملحقاته.

في الأثناء، أطلقت ميليشيا الحوثي، الأربعاء، حملة تعبئة جديدة وتجهيز للحرب في مدينة الحديدة، بحضور وزير الصحة في حكومة الانقلابيين غير المعترف بها، طه المتوكل، ورئيس مصلحة خفر السواحل المعين من الحوثيين، عبدالرزاق الأشول.

وأقرت فعالية خاصة عقدتها ميليشيات #الحوثي لمسؤولي مكاتب الأوقاف والإرشاد والمساجد في #الحديدة، #التعبئة وتوظيف المساجد وملحقاتها ومساكن الأئمة والخطباء في حملة التجنيد والتحشيد لما سمّياه "الجهاد" والهادف إلى تحشيد مقاتلين جدد وتدريبهم.

وذكرت مصادر محلية أن اجتماعاً مغلقاً آخر عقد على هامش الفعالية، بحضور قيادات عسكرية ومشرفين حوثيين، أعقبه حملة واسعة شنتها الميليشيا باتجاه بقية المساجد وملحقاتها في أحياء المدينة.

إلى ذلك استمرت ميليشيا الحوثي في استهداف المدنيين ومنازلهم بالقذائف العشوائية، في مدينة الحديدة، وتسببت بأضرار كبيرة في المنازل.

ونشر المركز الإعلامي لألوية العمالقة في الجيش اليمني، فيديو لإحدى المسنات في السبعينات من عمرها، وهي تروي معاناتهم من القصف العشوائي لميليشيات الحوثي على منازل المدنيين في مديرية حيس شرق الحديدة، مؤكدة أن #الميليشيات دمرت منازلهم وأهانت الأهالي واستهدفت وتحاول إرهابهم بكل الوسائل والطرق، وقالت بحرقة "لا نستطيع حتى أن ننام بسلام خوفاً من القذائف الحوثية".

إعلانات