بومبيو يتهم ميليشيات الحوثي بعدم احترام اتفاق السويد

نشر في: آخر تحديث:

اتهم وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الاثنين، #الحوثيين في اليمن بعدم احترام بنود اتفاق السويد الذي تم التوصل إليه الشهر الماضي برعاية الأمم المتحدة حول هدنة في ميناء الحديدة الاستراتيجي.

وقال بومبيو للصحافيين الذين يرافقونه في جولته في الشرق الأوسط بعد لقائه العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان: "تحدثنا عن حقيقة أن العمل الذي تم تحقيقه في #السويد عن #اليمن كان جيدا، ولكن نحتاج إلى كلا الطرفين لاحترام تلك الالتزامات".

وأضاف "اليوم، اختار الحوثيون المدعومون من إيران عدم القيام بذلك".

وقالت السفارة الأميركية في #الرياض في تغريدة على حسابها على موقع تويتر، إن #بومبيو وولي العهد اتفقا "على الحاجة إلى استمرار التهدئة والتقيد ببنود اتفاقيات السويد، خاصة وقف إطلاق النار وإعادة الانتشار في الحديدة".

وأضافت التغريدة "الحل السياسي الشامل هو السبيل الوحيد لإنهاء النزاع".

وبموجب الاتفاق الذي أبرم في السويد في 13 كانون الأول/ديسمبر، وافق الانقلابيون على إعادة الانتشار من الحديدة. وتدخل عبر ميناء مدينة الحديدة غالبية المساعدات والمواد الغذائية.

وتصاعدت الحرب بين ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران وقوات الشرعية المعترف بها دوليا في آذار/مارس 2015.