فيديو.. الصيادي باع اليمنيين مقابل سيارة من الحوثيين

نشر في: آخر تحديث:

أظهر مقطع فيديو أحد المشرفين الحوثيين، وهو يسلم عبدالواحد الصيادي أحد مشايخ قبيلة العود، مفتاح سيارة هدية له من زعيم الجماعة الحوثية عبدالملك الحوثي، مقابل تعاونه معهم في إسقاط جبهة العود الاستراتيجية، الواقعة بين محافظتي الضالع و إب.

وظهر المقطع الذي كان عند منزل الصيادي، وقت استلامه لمفتاح السيارة، وهو يتحدث للمشرف الحوثي بقطع الخط الرئيسي الذي تسيطر عليه الشرعية، بقيادة العميد الركن هادي العولقي قائد اللواء 30مدرع، حيث تحدث الصيادي للمشرف الحوثي قائلاً "اقطعوا الخط الرئيسي.. وإذا قد العولقي هرب.. بيدخلوا المعسكر جماعتي".

وفي ذات السياق أكدت مصادر لـ" العربية "، أن الصيادي قد انضم إلى الشرعية بعد بدء الأزمة اليمنية بعام واحد، وأن له مقاطع فيديو، يحث فيها على التعاون مع الشرعية ودول الخليج، رغم تعيين الميليشيات الحوثية ابنه أكرم عبدالواحد الصيادي مدير مديرية السدة في محافظة إب منذ عام 2016م حتى اليوم.

وفي اتصال هاتفي من "العربية" مع بعض أبناء قبيلة العود، ذكروا أن الصيادي كان قد وضع له طريق عودة، خاصة بعدما كُلف العميد الركن هادي العولقي قائد اللواء 30مدرع بقيادة المعارك هناك، خلفاً لعبدالكريم الصيادي ابن عم عبدالواحد الصيادي، والتي تشير مصادر أنه تواطأ مع جماعة الحوثي.

وعين عبدالواحد الصيادي في عام 1996م حتى 2000م مدير مديرية السدة، التي رَشح ابنه أكرم فيها إلى الحوثيين، بأن يكون مديراً عليها في عام 2016م، مقابل تحقيق متطلبات الميليشيات الحوثية.