الحديدة.. قصف حوثي يستهدف منازل وأسواقاً شعبية

نشر في: آخر تحديث:

شنت ميليشيا الحوثي الانقلابية، الجمعة، قصفاً مدفعياً عشوائياً على تجمعات للمدنيين في محافظة الحديدة غربي اليمن.

وقالت مصادر محلية، إن قصفاً مكثفا طال أسواقاً بمديرية حيس جنوبي الحديدة. وأضافت أن قذائف الميليشيا سقطت بالقرب من منازل السكان.

وذكرت المصادر أن "القصف المدفعي الحوثي سبب حالة من الهلع والخوف في أوساط المواطنين، على وجه الخصوص النساء والأطفال".

وفي سياق آخر، أحبطت القوات اليمنية المشتركة، الجمعة، محاولة تسلل فاشلة نفذتها ميليشيا الحوثي في مديرية التحيتا جنوبي الحديدة. وأعقب المحاولة قصف كثيف نفذته الميليشيا، مستهدفةً مواقع القوات المشتركة بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة، وفقاً للمركز الإعلامي لـ"ألوية العمالقة".

وأكدت مصادر ميدانية في التحيتا أن عناصر تابعة للميليشيا الحوثية قامت بالتسلل إلى قرب بعض المواقع التي تتمركز فيها القوات المشتركة، وقامت بإطلاق قذائف RBG على مواقع القوات، لكن تم التعامل مع المحاولة وإجبار الحوثيين على التراجع.

وباتت التحيتا ليل الخميس تحت نيران القصف والاستهداف المكثف من قبل الميليشيا الحوثية التي رفعت وتيرة التصعيد في مختلف جبهات الحديدة. وتعرضت المنازل والأحياء السكنية للاستهداف المباشر والقصف العشوائي.