عاجل

البث المباشر

زعيم الحوثيين يدين مقتل قاسم سليماني

المصدر: العربية.نت - أوسان سالم

قال وزير الإعلام اليمني معمر الإيرياني إن حالة من الصدمة يعيشها الحوثيون بعد مقتل قاسم سليماني.

يأتي ذلك فيما قدم زعيم ميليشيات الحوثي، عبدالملك الحوثي، التعازي بمقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، والقيادي البارز في ميليشيات الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، ورفاقهما، في قصف أميركي استهدف موكبهم، الجمعة، في مطار بغداد الدولي.

وأوضح زعيم الحوثيين في بيان أن سليماني فاز ورفاقه بهذه "الشهادة" التي قال إنها كانت "خاتمة مشرفة ولائقة، وباعتداء مباشر من الشيطان الأكبر المستكبر الأميركي الذي باشر جريمة عدوانه بمتابعة من مستوياته القيادية العليا"، على حد تعبيره.

وأشار الحوثي إلى أن هؤلاء "الشهداء" من الشعبين المسلمين الإيراني والعراقي هم "شهداء الأمة كل الأمة في معركتها للاستقلال ومواجهة الاستكبار والتصدي للعدو الأميركي والإسرائيلي"، وتعهد بأن "دماءهم لن تذهب هدراً"، مؤكدا وقوفه إلى جانب من وصفهم بـ"أحرار أمتنا" في "معركة الكرامة والاستقلال والحرية ضد الاستكبار والإجرام الأميركي والإسرائيلي"، وفقا للبيان.

بدورها، عبرت ما يطلق عليها وزارة الخارجية في الميليشيات الحوثية، الحادثة "مغامرة كبيرة من شأنها أن تزيد الأوضاع المتوترة في المنطقة سوءا"، واعتبرتها "اعتداء غادرا وجبانا"، بحسب ما ورد في البيان.

وقالت إن "مثل هذا الفعل الجبان يرقى إلى مستوى الأفعال الأكثر تهديدًا للسلم والأمن الدوليين ويكشف بكل وضوح عن حقد أميركي مضاعف تجاه كل من ينحاز إلى القضايا العادلة".

كما قدم القيادي الحوثي البارز ورئيس ما تسمى اللجنة الثورية العليا، محمد علي الحوثي، التعازي للمرشد الإيراني، علي خامنئي، والقيادة السياسية في العراق وإيران.

وقال الحوثي، وهو أيضا عضو ما يسمى المجلس السياسي الأعلى للحوثيين، في تغريدة على صفحته بموقع "تويتر"، إن "هذا الاغتيال مدان، والرد السريع والمباشر في القواعد المنتشرة هو الخيار والحل"، بحسب تعبيره.

موضوع يهمك
?
قال السيناتور الجمهوري، ليندسي غراهام، الجمعة، إن تصفية قائد فيلق القدس قاسم سليماني: "ضربة استباقية دفاعية"، مشيرا إلى...

غراهام: واشنطن قتلت أقوى رجل في إيران غراهام: واشنطن قتلت أقوى رجل في إيران أميركا

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن، الجمعة، مقتل قائد فيلق القدس التابع له، سليماني، في قصف أميركي.

وأقر بدوره متحدث باسم ميليشيات الحشد الشعبي، فجر الجمعة، بمقتل سليماني، وكذلك القيادي البارز في الميليشيات أبو مهدي المهندس، وذلك بعد أن أعلن التلفزيون العراقي الرسمي نبأ مقتلهما، فيما تم نقل ما تبقى من جثتي سليماني والمهندس إلى مستشفى المثنى في بغداد.

إعلانات