عاجل

البث المباشر

مخاوف على سلامة المختطفين لدى الحوثي.. واليمن يطالب بإطلاقهم

المصدر: العربية.نت - أوسان سالم 

جددت الحكومة اليمنية الشرعية دعوتها إلى تنفيذ فوري لاتفاق تبادل الأسرى والمختطفين مع ميليشيا الحوثي الانقلابية في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأبدى وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، في بيان صحافي، استعداد حكومته "للتنفيذ الفوري لاتفاق السويد بشأن تبادل الأسرى والمختطفين على قاعدة "الكل مقابل الكل" حفاظاً على أرواح اليمنيين وتقديراً للأوضاع الصحية والإنسانية التي يمر بها البلد وضعف الإجراءات الصحية والوقائية جراء الحرب التي فجرها الانقلاب الحوثي".

وحمّل الإرياني ميليشيا الحوثي كامل المسؤولية عن سلامة كافة المعتقلين من قيادات في الدولة وسياسيين وإعلاميين وناشطين ومواطنين مختطفين في معتقلاتها غير القانونية، في ظل تفشي فيروس كورونا في صنعاء ومناطق سيطرة الحوثي والأنباء عن تسجيل إصابات في أحد المعتقلات.

موضوع يهمك
?
كسرت قوات الجيش اليمني، اليوم الأحد، هجوماً لميليشيات الحوثي الانقلابية بمديرية نهم شرقي صنعاء، وألحقت بها خسائر بشرية...

الجيش اليمني يكسر هجوماً حوثياً شرق صنعاء الجيش اليمني يكسر هجوماً حوثياً شرق صنعاء اليمن

ودعا ‏وزير الإعلام اليمني أمين عام الأمم المتحدة والمبعوث الخاص لليمن إلى تحمل مسؤولياتهم الإنسانية في هذا الظرف الصعب، والتحرك العاجل للضغط على الميليشيات لتنفيذ الاتفاق وإطلاق كافة المعتقلين والمختطفين دون اجتزاء أو استثناء أو قيد أو شرط.

وكانت "رابطة أمهات المختطفين اليمنيين" كشفت عن وجود حالات اشتباه بفيروس كورونا المستجد بين المختطفين في إحدى سجون ميليشيا الحوثي الانقلابية بصنعاء.

وقالت الرابطة في بيان إنها تلقت بلاغاً عاجلاً من مختطفي السجن المركزي بصنعاء يشير إلى الاشتباه بإصابة المختطفين نور الدين مرزية ومحمد واصل بفيروس كورونا ونقلهم للحجر الصحي في السجن. وأكدت أن الحالة الصحية للمختطفين "حرجة للغاية".

ويقبع نحو 10 آلاف مختطف مدني، بينهم 12 صحافياً في سجون ميليشيات الحوثي، بحسب تقارير حقوقية، وقد تم اختطاء هؤلاء إما من مقار أعمالهم أو من منازلهم. وتعمل الميليشيا على مقايضتهم للإفراج عن أسراها الذين يتم أسرهم في جبهات الحرب.

إعلانات

الأكثر قراءة