وزير خارجية اليمن يشدد على أهمية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض

السفير الفرنسي يعرب عن ارتياحه للتقدم المحرز في تنفيذ اتفاق الرياض

نشر في: آخر تحديث:

شدد وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي على أهمية الالتزام بآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض. جاء ذلك خلال لقائه مع السفير الفرنسي لدى اليمن كريستيان تيستو وبحثا خلاله الجهود المبذولة لتحقيق السلام في اليمن وخطورة وضع خزان النفط "صافر" قبالة سواحل الحديدة.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية، أكد الحضرمي حرص الحكومة على الوصول لتسوية سياسية شاملة ومستدامة وفقا للمرجعيات وعلى دعم جهود المبعوث الأممي لتحقيق ذلك، مشددا على أهمية الالتزام التام بآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض.

وحذر الحضرمي من استمرار تلاعب ميليشيا الحوثي بملف خزان صافر العائم وطرح الشروط التعجيزية أمام الأمم المتحدة.

ودعا الحضرمي إلى استمرار ممارسة الضغوط على ميليشيا الحوثي من قبل مجلس الأمن والمجتمع الدولي لوضع حل نهائي لهذه القضية الملحة.

من جهته، أعرب السفير الفرنسي عن ارتياحه للتقدم المحرز في تنفيذ اتفاق الرياض.

وكان الحضرمي اعتبر قبل أيام خلال لقائه بالسفير الروسي أن آلية تسريع اتفاق الرياض تعد "خطوة هامة" في الاتجاه الصحيح.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن حرص الحكومة اليمنية على تنفيذ كافة بنود اتفاق الرياض من أجل التصدي للمشروع الحوثي الإيراني في اليمن وتحقيق السلام.

جاء ذلك خلال لقائه في العاصمة السعودية، الرياض، الأسبوع الماضي، سفير روسيا الاتحادية لدى اليمن، فلاديمير ديدوشكين، لمناقشة المستجدات والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، حسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" .