شاهد.. مصرع 3 قناصة حوثيين بالساحل الغربي

قناصة الميليشيات حاولوا قبل مصرعهم استهداف القوات المشتركة المرابطين لتأمين حياة المواطنين في منطقة الجبلية

نشر في: آخر تحديث:

لقي 3 من قناصة الميليشيات الحوثية الانقلابية، مصرعهم خلال الـ48 ساعة الماضية على يد وحدة مكافحة القناصة في القوات المشتركة بجبهة الساحل الغربي اليمني.

فقد أفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة، أن وحدة مكافحة القناصة تعاملت بنجاح مع ثلاثة قناصة زرعتهم الميليشيات الحوثية حديثا بين مزارع مواطنين شرق منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا في محافظة الحديدة، غرب اليمن ضمن خروقاتها المتصاعدة لهدنة وقف إطلاق النار التي ترعاها الأمم المتحدة.

ولفت البيان إلى أن قناصة الميليشيات حاولوا، قبل مصرعهم، استهداف القوات المشتركة المرابطين لتأمين حياة المواطنين في منطقة الجبلية.

كما وزّع فيديو يوثق لحظة التخلص من قناصة الميليشيات الثلاثة.

خنادق ومتاريس جديدة

ووثق أيضاً تصوير جوي للقوات المشتركة، استحداث ميليشيات الحوثي في الأيام الماضية خنادق ومتارس قتالية جديدة في جبهة حيس جنوب الحديدة، في إطار تصعيدها المتواصل، وخروقاتها للهدنة الأممية.

كما أظهر التصوير خنادق ومتارس قتالية للميليشيات الحوثية تمتد مسافات طويلة، بالقرب من مزارع المواطنين شمال غربي مديرية حيس.

فيما تواصل الميليشيات الحوثية تصعيدها العسكري الخطير الذي تسعى من خلاله لتفجير الأوضاع عسكريا ونسف عملية السلام في الحديدة، بحسب الإعلام العسكري للقوات المشتركة، الذي أكد أن الانقلابيين باتوا يتخذون من الهدنة الأممية حصانة من ضربات القوات المشتركة، في أثناء قيامها بتجهيز مواقع ومخابئ لأفرادها.

إلى ذلك، قصفت ميليشيات الحوثي، الجمعة، القرى السكنية ومزارع المواطنين في منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا جنوب الحديدة، بالأسلحة المتوسطة.

وأفادت مصادر محلية أن الميليشيات الحوثية فتحت نيران أسلحتها الرشاشة عيار 14.5، وعيار 12.7، وعيار المعدل وعيار البيكا والقناصة، بصورة هستيرية على القرى السكنية ومنازل المواطنين.

يذكر أن السكان والمزارعين من أبناء الحديدة في المناطق المحررة باتوا يعيشون رعبا وهلعا بسبب تصاعد الهجمات العسكرية والقصف المدفعي للميليشيات الحوثية على القرى والأحياء السكنية والتي لم تسلم منها حتى الحقول الزراعية.