انتهاكات مستمرة.. "الحوثي" تخطف فريقاً إغاثياً في الجوف

لجنة الحقوق والإعلام بالجوف: الميليشيات اختطفت خلال المداهمة 6 مدنيين من مدينة الحزم واقتادتهم إلى جهة مجهولة

نشر في: آخر تحديث:

ضمن تضييقها على العمل المدني في محافظة الجوف شمال شرقي اليمن، اختطفت ميليشيات الحوثي الانقلابية فريقاً يتبع إحدى منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال الإغاثة بالمحافظة.

وقال سكان محليون في مدينة الحزم، عاصمة الجوف، إن الميليشيات اختطفت الأربعاء عدداً من المواطنين العاملين في إحدى المنظمات المحلية.

كما ذكرت لجنة الحقوق والإعلام بمحافظة الجوف (حكومية) أن الحوثيين نفذوا حملة مداهمة لعدد من منازل المواطنين بمدينة الحزم.

وأكدت اللجنة في بيان أن الميليشيات اختطفت خلال المداهمة 6 مدنيين من مدينة الحزم واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

إلى ذلك أشارت إلى أن الحوثيين هددوا النساء والأطفال بالأسلحة النارية بعد الخروج لحماية أبنائهن، لافتة إلى أن الميليشيات أطلقت الأعيرة النارية في الهواء لترويع النساء والأطفال.

وأوضحت اللجنة أن المدنيين المختطفين هم فريق لأحد المنظمات المحلية التي تعمل في مجال الإغاثة، وأن الميليشيات تحاول توقيف الصرف ونهب المعونات الغذائية.

كما شددت على إدانتها الشديدة لهذه الأعمال الإجرامية الخارجة عن القانون وعن الاتفاقات والمعاهدات الإنسانية الدولية التي تجرم انتهاك حقوق المدنيين، داعية إلى سرعة الإفراج عن المختطفين.