عاجل

البث المباشر

مؤشر "بيغ ماك" المعدل مقياس أدق لقيمة العملات

المصدر: دبي - مايا جريديني

على الرغم من أن هذه الصور قد تفتح الشهية، إلا أن الحديث هنا لن يكون عن الوجبات السريعة وإنما عن مؤشر ابتكرته the economist عام 86، كطريقة طريفة ولكن عملية لقياس أداء العملات وما إذا كانت دون أو فوق قيمتها العادلة، وذلك من خلال مقارنة أسعار ساندويتش big mac في عدد من دول العالم.

ويعتمد المؤشر على مبدأ مقارنة القدرة الشرائية للعملات في 48 دولة بالإضافة الى منطقة اليورو. ولتسهيل الأمر سنعتمد في هذه المقارنة على الدولار الأميركي.

يبلغ متوسط سعر big mac في الولايات المتحدة حالياً 4.62 دولار، في حين يبلغ سعره 1.54 دولار في الهند، ما يترجم الى ان الروبية تقل عن قيمتها العادلة مقابل الدولار 67%.

ولدى إجراء المقارنة ذاتها في الصين يبدو الإيوان دون قيمته العادلة بـ41، أما بالنسبة للبيزو الأرجنتيني فتنخفض النسبة الى 34% وبالنسبة لليرة التركية الى 19%.

وعلى الرغم من أن هذا المؤشر لم يكن يستهدف التحول الى معيار عالمي، وإنما لتسهيل مفهوم سعر صرف العملات إلا انه أصبح كذلك، لكنه ليس من دون انتقادات لبساطته، من بينها انه من الطبيعي ان تكون أسعار الهامبرغر أدنى في الدول الفقيرة، أقله لأن اليد العاملة أرخص. لذلك، احتسبت the economist مؤشرا معدلا يحتسب الناتج المحلي الإجمالي للفرد، كمقياس أدق حول القيمة العادلة للعملات في الوقت الراهن.

هكذا تتحول الصورة لتصبح الروبية دون قيمتها العادلة بـ39% مقابل الدولار بدلاً من 67% في حين يصبح الإيوان والليرة التركية والبيزو الأرجنتيني فوق قيمتهم العادلة مقابل الدولار بنسب متفاوتة.

إعلانات