مصر تنشئ 3 محافظات جديدة "لتنويع فرص الاستثمار"

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الحكومة المصرية اليوم الأربعاء عن إنشاء ثلاث محافظات جديدة وإعادة ترسيم عدد من المحافظات القائمة؛ تنفيذاً لخطة اقترحها الرئيس عبدالفتاح السيسي في برنامجه الانتخابي، تهدف إلى "تنويع فرص الاستثمار" في كل محافظة.

وتسعى مصر حثيثاً لجذب استثمارات جديدة كوسيلة لانعاش الاقتصاد الذي يعاني بشدة جراء ثلاث سنوات من الاضطرابات السياسية، منذ الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك في انتفاضة شعبية عام 2011.

واتخذت حكومة السيسي قرارات جرئية بهدف إصلاح الاقتصاد من بينها تخفيض دعم الوقود والطاقة، كما أعلنت مؤخراً عن البدء في مشروع ضخم لتنمية قناة السويس.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن وزير التنمية المحلية عادل لبيب قوله في مؤتمر صحافي يوم الأربعاء "تقرر إنشاء ثلاث محافظات جديدة وهي وسط سيناء والواحات والعلمين إلى جانب زيادة مساحة محافظات وتقليص مساحة محافظات المنيا والوادي الجديد."

وبالمحافظات الجديدة يرتفع العدد الإجمالي للمحافظات في مصر إلى 30 محافظة من 27 محافظة حالياً.

وستقام محافظة العلمين حول مدينة العلمين بين محافظتي الإسكندرية ومطروح في شمال مصر وتطل على البحر المتوسط. وستقام محافظة وسط سيناء على أراض مستقطعة من محافظتي شمال وجنوب سيناء في شرق مصر، بينما ستقام محافظة الواحات في الصحراء الغربية.

وقال السيسي الذي انتخب في مايو في مقابلة تلفزيونية أثناء الحملة الانتخابية إن خطته لإنشاء محافظات جديدة وإعادة ترسيم محافظات قديمة تمنح كل محافظة "عناصر ازدهار" وتتيح تنوع فرص الاستثمار فيها، بحيث لا تصبح المحافظة زراعية أو صناعية فقط.

وقال الوزير لبيب اليوم الأربعاء إنه تقرر أيضا زيادة مساحات محافظات الفيوم وبني سويف وأسيوط في صعيد مصر، بنسب تتراوح بين 67 بالمئة و105 بالمئة.

وتتضمن "الرؤية المستقبلية" للسيسي إقامة مدن في الصحراء بما يتيح انتشار أعداد السكان المتنامية على 100 في المئة من مساحة الأراضي المصرية بدلاً من ستة بالمئة في الوقت الحالي.

واقترح السيسي في برنامجه الانتخابي إقامة 48 مدينة جديدة وثمانية مطارات إضافة إلى مزارع سمكية ومشاريع للطاقة المتجددة يمكنها توليد عشرة آلاف ميجاوات من الكهرباء.