الذهب يرتفع بتراجع الدولار وتصاعد التوترات السياسية

نشر في: آخر تحديث:

ارتفع الذهب في المعاملات الفورية، أمس الأربعاء، في ثاني جلسة من المكاسب مع هبوط الدولار واستمرار التوترات الجيوسياسية التي تساعد على تعويض ضغوط بيع أثارها صعود الأسهم الأميركية إلى مستويات قياسية.

وتراجع الدولار من أعلى مستوياته في 13 شهرا مع تركيز المتعاملين على الأصول عالية المخاطر، بينما أثارت تكهنات بأن البنك المركزي الأوروبي سيلجأ إلى تحفيز نقدي بعد الإقبال على شراء المعدن النفيس.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 1282.89 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر التعاملات في السوق الأميركي.

لكن العقود الأميركية للذهب تسليم ديسمبر تراجعت 1.80 دولار لتسجل عند التسوية 1283.40 دولار للأوقية.

ولقي المعدن الأصفر دعما أيضا من إظهار ثقة المستهلكين الألمان أكبر هبوط في أكثر من ثلاثة أعوام.

ومازال الذهب يلقى أيضا دعما من دعوة ماريو دراجي، رئيس المركزي الأوروبي الأسبوع الماضي إلى مزيد من الإجراءات على صعيد السياسات النقدية والمالية العامة لتحفيز النمو.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع سعر الفضة في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 19.41 دولار للأوقية، بينما زاد سعر البلاتين 0.1 بالمئة إلى 1411.60 دولار للأوقية، وارتفع البلاديوم 0.9 بالمئة إلى 888.70 دولار للأوقية.