هبوط الأسهم الأوروبية مع دخول اليابان مرحلة كساد

نشر في: آخر تحديث:

انخفضت الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة اليوم الإثنين جراء مخاوف إزاء وتيرة نمو الاقتصاد العالمي عقب بيانات أظهرت سقوط اليابان ثالث أكبر اقتصاد في العالم في براثن الكساد.

وبحلول الساعة 0805 بتوقيت جرينتش نزل مؤشر يوروفرست 300 للأسهم الأوروبية 0.7 بالمئة إلى 1335.76 نقطة وهو أقل مستوى منذ الخامس من نوفمبر.

إلى ذلك، دخل الاقتصاد الياباني في حالة كساد غير متوقعة في الربع الثالث من العام ما يمهد السبيل أمام رئيس الوزراء شينزو آبي لتأجيل رفع ثان لضريبة المبيعات.

ونزل الناتج المحلي الإجمالي 1.6% على أساس سنوي في الفترة من يوليو إلى سبتمبر، بعدما هوى 7.3 بالمئة في الربع الثاني في أعقاب زيادة ضريبة المبيعات التي قوضت الإنفاق الاستهلاكي.

وكانت التوقعات بأن يتعافى ثالث أكبر اقتصاد في العالم بنسبة 2.1 بالمئة في الربع الثالث مع استمرار ضعف الاستهلاك والصادرات ما يلقي على عاتق الشركات بمخزونات ضخمة.

وكان آبي قد صرح بأنه سيضع البيانات في الاعتبار حين يأخذ قراره بشأن تنفيذ المرحلة الثانية من زيادة ضريبة المبيعات لتصل إلى عشرة بالمئة في أكتوبر من العام المقبل، ضمن خطة لخفض الدين العام الهائل في اليابان، وهو الأسوأ بين الدول المتقدمة.

ووصف مستشار اقتصادي لآبي التراجع الاقتصادي بأنه "صادم"، وحث الحكومة على دراسة تبني خطوات لدعم الاقتصاد.