صندوق دعم الفرص الاقتصادية

فهد الصالح

نشر في: آخر تحديث:

شهدت المملكة ومازالت نمواً عمرانياً وتطوراً اقتصادياً متسارعاً فمدن ومناطق المملكة سلة مليئة بالخيرات الاقتصادية والفرص الاستثمارية المجدية، والدولة هيأت المدن والمناطق بالمشاريع التي تخدم تطوير البنية التحتية والأساسية للمدن والضخ الحكومي الكبير خلال السنوات الماضية خير شاهد على ذلك.

لكن مازالت كثير من المدن تحتاج إلى تعظيم الاستفادة من الإمكانات والخصائص الاقتصادية الكامنة بها وأيضاً سكان المدن والمناطق بحاجة لمزيد من التحفيز نحو خلق نشاطات اقتصادية وتجارية تقلل من الاعتماد على التوظيف الحكومي العالي فيها.

وبالنظر إلى خطة الدولة رعاها الله المستقبلية نحو التوجه إلى الخصخصة فإنني أتطلع إلى أن يتم تبني فكرة إنشاء برنامج أو صندوق لدعم وتنمية الفرص الاقتصادية بحيث يكون الصندوق أحد المؤسسات التنموية الاقتصادية القائمة على أساس الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ليقوم بتمويل وتبني مشاريع وأنشطة اقتصادية تنبثق من حاضنات أعمال تخصص لخدمة هذا الغرض بحيث تدعم الاقتصادي الوطني من خلال تحسين الحالة الاقتصادية للمواطنين نساءً ورجالاً وبالتالي المساهمة في إيجاد فرص اقتصادية مستدامة في مناطق المملكة المختلفة بالاستفادة من مزاياها وامكاناتها الاقتصادية من خلال تعزيز إنتاجية سكان المدن والمناطق وتحفيزهم لذلك بتوفير التمويل للأنشطة ذات القيمة الاقتصادية المضافة.

* نقلا عن صحيفة " الرياض "

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.