التحول الوطني.. 330 مليار ريال صادرات غير نفطية بـ2020

تماشياً مع رؤية السعودية في تنويع مصادر الدخل

نشر في: آخر تحديث:

وضع برنامج التحول الوطني في السعودية دوراً مهما للقطاع الخاص في الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، حيث سيرتفع إنتاج محطات توليد الطاقة من خلال شركاء استراتيجيين من 27% حاليا إلى 100 %.

وتأخذ هذه الوزارة حيزاً هاماً من المستهدفات العديدة والشاملة للعام 2020 تأتي في طليعتها زيادة قيمة صادرات السلع غير النفطية بحوالي 80%، إلى 330 مليار ريال، تماشياً مع رؤية المملكة في تنويع مصادر الدخل.

وفي سبيل توفير القدرات والبنية التحتية لتأمين بيئةً استثمارية جاذبة، فسيتم اتخاذ عدة إجراءات منها خفض متوسط الوقت للتصدير من 15 يوما حاليا إلى أسبوع فقط.

قطاع التعدين

كما يهدف البرنامج إلى زيادة مساهمة قطاع التعدين من الاقتصاد، من خلال زيادة قيمة مساهمة القطاع من إجمالي الناتج المحلي بـ 50% لتبلغ 97 مليار ريال في 2020، وزيادة فرص العمل في القطاع بحوالي 40% إلى 90 ألف موظف.

أما في قطاع الصناعة، فمن المستهدف مضاعفة نسبة تصنيع الدواء محليا إلى 40%، من إجمالي قيمة السوق، ومضاعفة حصة الصناعات الدوائية من الناتج المحلي غير النفطي.

وزارة الحج

أما أبرز مستهدفات وزارة الحج والعمرة، فتكمن في رفع عدد الشراكات الفاعلة مع القطاع الخاص من شراكة واحدة فقط حاليا إلى 17 شراكة بحلول 2020.

ومن بين المستهدفات أيضا زيادة الدخل الناتج من هذه الشراكات بـ 236 % إلى 19 مليار ريال.